مِـوِ كُلِـ حٍيٌـ بّـدّاٌخًلِـهٌ اٌحٍسُاٌسُ حٍيٌـ (اخر مشاركة : صادق الاحساس - عددالردود : 11 - عددالزوار : 29 )           »          اقترب رمضان من الرحيل (اخر مشاركة : همس الروح - عددالردود : 5 - عددالزوار : 200 )           »          مطاردة في سوق والسبب.. سروال مسروق! (اخر مشاركة : صادق الاحساس - عددالردود : 2 - عددالزوار : 52 )           »          مدري والله اعطيه راشدي او اسلك له!!!!!!!@_@ (اخر مشاركة : نتوفه - عددالردود : 50 - عددالزوار : 1708 )           »          ][ ســجل حضــوٍرٍكـ اليـوميٍ بـإسـم وإحـد مـن الآعــضآء ][ (اخر مشاركة : * Maha * - عددالردود : 4654 - عددالزوار : 11908 )           »          اي عضو تستانس لا شفتة متواجد معاك بنفس المنتدى عند الرقم5 (اخر مشاركة : * Maha * - عددالردود : 893 - عددالزوار : 1746 )           »          أغرب صور الرياضيين اغرب الصور للرياضيين (اخر مشاركة : يونايتد كوم - عددالردود : 0 - عددالزوار : 45 )           »          الصداقه (اخر مشاركة : * Maha * - عددالردود : 19 - عددالزوار : 753 )           »          آعصـــر مخك وجــيب كلــمةة من دون نقـآط (اخر مشاركة : * Maha * - عددالردود : 327 - عددالزوار : 546 )           »          عند الرقم 5اختار عضو تذوق طبخه (اخر مشاركة : نتوفه - عددالردود : 1 - عددالزوار : 2 )           »         


الروايات الطويله الروايات الكامله لجميع كتاب الانترنت .. روايات كامله تدخلنا في خيال خصب وعالم واسع


رواية بعض العيون حقدها في نظرها / كآملة

الروايات الكامله لجميع كتاب الانترنت .. روايات كامله تدخلنا في خيال خصب وعالم واسع


رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
قديم 27-09-2012, 12:14 AM   المشاركة رقم: 41
المعلومات
الكاتب:
فـــرح
اللقب:
مُشرفة عآمـة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية فـــرح

البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 9959
الدولة: مبتورة كل السكك !
المشاركات: 14,569
بمعدل : 9.81 يوميا
معدل التقييم: 133
نقاط التقييم: 58014
فـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond repute

اوسمتي


المزاج
V


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
فـــرح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فـــرح المنتدى : الروايات الطويله
افتراضي رد: رواية بعض العيون حقدها في نظرها / كآملة

.
.
.
صباحاً جديد
.
.
.
بـ مطعمـ ..
رهف تتصفح المنيومـ بسرحان عن الموجودين..
وجها مايعكس جو الضحك الموجود بـ الجلسهـ...
غارقه في شي ماء...
بعيد جداً...
شهد ترمي منديل الطاوله عليها\رهوف الي واخذ عقلك يتهنى فيه...؟
أبتسمت ببرود...
ورجعت عيونها للمنيومـ...
الجوري بهمس\أتركيها شهود...نفسيتها اليومـ..مو..تمام...يصادف اليومـ تاريخ موت أخوها أحمد..ويجدد الم فراقه عليهمـ...
ترى طالعه اليوم معنا بس عشان تطلع من جو الحزن الي بها التاريخ ...
أنصدمت شهد...ورفعت عيونها ..لجهت رهف
تتفحص معالم الحزن..القابع هناك..بين معالم وجها..
وببحه\ها الحزن ياربي ماخف...الله يعينها..
أشارت الجوري لشهد بصابعها متلاصقه\كانو كأنهم تؤم الله يرحمه..لوتشوفين صورهم مع بعض تحزنين..
التزمت الصمت شهد وهي ترمي بنظرات مستغربه بتجاه رهف..؟
حزنها غريب..؟
طيب وعلاقتها مع عناد..؟
ممكن تنفيس عن حزن مثلاً..؟
ماتخاف ربها..تروح تلجى له بدل الحرام..
تدعي تعرس وتلتهي احسن لها ان كان هي تبي بس الانشغال..=)
وعنيد...
وربي انه شرير..
ونسونجي..
اجل مستغل حزن البنيه..ها الي مايستحي على وجه..
ومايخاف ربه..
الله لايبلانا بس..!
الله لايبلانا..!

.
.
.

تِجيّ نِلبَسّ غُيومّ ؟ وَ نِفترِشّ أحلاَمِنآإ .. وَ نِطيرّ ؟!
~ نِخفيّ إفراقِنا خَلفّ الشّفِقْ , وَ نِداعِبْ النّسناسً !

.
.
.

جناح العرسان..
.
..
تأملت ملامحه المرتخيه بهدوء..
غاط في نوم عميق..
أتضح التعب فيه..
واثار الهمـ..
بعد كلماتها الجارحه له..البارحه...
راقبته بعيون مختلسه..
البارحه لمـ..
يغفى ولاينعم بـ النوم طوال الليل..
وحتى بزوغ الفجر..
يتقلب يمنة ويسره..
وهي تراقبه...من الباب المردود..
المطل على الغرفه الجانبيه..
مأبشعها من ليلة عرسان...؟
ثارت فيها الذكريات وقضتها بـ البكاء المرير..
وهو أكتفى بـ الوحدهـ.. في الغرفه الرئيسيه
لم يعتقد..
ان تلك الانثى الان..
أصبحت لبوهـ
لآترضى ان حقها يأتيها ناقصاً..
ولو قدر.,أنمله..
يالهي...
ماتلك الوسامه ..؟
المزينه بعدة شعيرات بيضاء..
مبعثرة في شعره الاسود.....ولحيته الخفيفه...
كم تتقاعس أنوثتي عن منافسة وسامته الرجوليه الخالصه..
أشعر بظلم كبير له..
أن عقدة مقارنه بيننا..!!
أه...
احدث نفسي منذو نصف ساعه..
لم أنتبه ألا على فتح تلك العينين الذابلهـ..
.
.
.
ماهذا الصباح ..؟
أجمل صباحاً مر علي هذا الصباح..
وذاك القمر المناقض لتوقيت الزمان
يطل علي بخجل..
ليتني احتضنك..
وأشبع شوقي الجارف لك..!
كئن الشهد مسكوباً في تلك الشفتين المرتجفه..
والنحل أحزاباً عليها..
لكن يبدو...ان ذاك القمر ..
متوجساً ..خائفاً..مذعوراً...
.
.
.
بتال ببحهـ ويراقب خجلها الكبير بعد أستيقاضه فجئه وهي تراقبه\كمـ الساعه..؟
فلك بخجل\11...انا جايه بس أصحيك ..لآنهم جابو الفطور...
أبتسم\طيب..أسبقيني وجايك...
تراجعت بخطوات مرتبكه ..وخرجت للجناح الاخر...
تابعتها عيون بتال حتى أختفت...
كم يعشق وقع تلك الخطوات...
ويهيمـ..ثمالتنا في صاحبتها..
.
.
.
تِجيّ نِلبَسّ غُيومّ ؟ وَ نِفترِشّ أحلاَمِنآإ .. وَ نِطيرّ ؟!
~ نِخفيّ إفراقِنا خَلفّ الشّفِقْ , وَ نِداعِبْ النّسناسً !

.
.
.
&الراسي&
أبتسامه يطبع بها بقبله على رأس الجدهـ\صبحك الله با الخير يا الغلا..
الجده بصوت مبطن با العتب\صباحك يابوي رضى لكن الغلا خله على جنب بنشوفه بعد حكي....
عناد بجزع وهو يجلس\يمه وش ها الحكي الا والله العظيم انك اغلى من وطى الثرى...
وش السالفه الي بتشكك في غلاك..؟
الجده \انا اليوم خطبت لك....!
عناد بثوره \وشو يمه ....؟وانتي شايفتني حرمه ماينوخذ لها راي تخطبين لي من غير شور...!
ليه يمه مصتصغرتني...
الجده\ماني محقرتك ولا مصتصغرتك وانت عارف..بس انا ابيك تتزوج...ابي اشوف لك مره..معك..وانت ان خذيت شورك وقعدت انتظر متى تفكر في العرس راح العمر ماصار شي...
عناد بعصبيه\انسي الموضوع والناس الي خطبتي من عندهم اعتذري..مليون مره قلت لك مابي اتزوج...ماهي بسالفه هذي..!
الجده بعصبيه وهي تضرب على عاطفة حب عناد وبخبث \افا والله تالي ها العمر بتجي ياعناد تفشلني عند الناس...؟
عناد أنتفض بجزع وقبل يد الجده بـخضوع \يمه اجل ها الحكي تخطبي لي من غير ماتقولي ..و..
الجده تقاطعه\انا خطبت لك..وان كنت غاليه وعزيزه ومب حكي...تاخذ الي خطبتها...
عناد يتنهد وهو يحاول يملك اعصابه\يمه انتي عارفه انك عزيزه و...
الجده بعصبيه\ايه حكي..والحكي ماخوذ خيره...!
عناد\لا ماهو بحكي...لو غيرك مسوي ها الشي..,,كان عرف شلون يتجرى ويعمل شي انا رافضه..
الجده تهز راسها\خيره ياعناد خيره..مانكسرة لي كلمه عند احد وانت تبي تكسر كلامي...خيره ياولدي قوم قوم..رح الله يسر لك..بدق على العرب واقول ولدي مايبيكم ..!
بعتب\يمه الله يخليك لاتقولين ها الحكي..والله ماعاش من يكسر لك كلمه وانا حي..
الجده بستعطاف وصوت ضعيف\وهاذا انت الي تكسرها...!
تنهد عناد وهو يعتدل بجلسته...\الله يهديك..ومن تعيسة الحظ الي خطبتيها...
الجده بهدوء\من غيرها..الي علمتك فيها ..ملوك....الي علمتك عنها البارحه..داخلتنا قلبي ها البنت ومتربعه فيه...
عقد حواجبه بثوره عارمه\يمه ملوك!!ماغيرها....يمه البنت مطلقه...وش ها الحكي....اخذ لي مطلقه...؟
الجده\وش فيها المطلقه...ناقصه يد والا رجل...ياابوي كم من مطلقه احسن من الفين عذرى..وملوك اصلا مطلقه وهي بس متملكه...يعني هي بكر ماهي بثيب..
.
.
احمر وجه عناد من الخجل حتى صار بصيغه ثانيه تجهلها الجده تماماً...
.
.
الجده تكمل حديثها\ونساء الرسول عليه الصلاة والسلام كلهم ثيبات الا عايشه..(رضي الله عنها)وحتى لو خذيت لك ثيب يعني انت احسن منه..عليه السلام..
عناد ببحه\لا والله ماني بحسن من سيد الرسل..عليه الصلاة والسلام....
الجده \طيب وهاذا انا اقولك انها مطلقه وهي متملكه...وش عذرك الحين...؟
عناد يحاول يخلي نفسه هادي\انا مابيها...يمه افهمي...اصلا انا مابي العرس كله...
الجده بدى صوتها يعلى\البنت واشوفها جايزه لك...والعرس انك ماتبيه ماهو والله على كيفك..كم عمرك...
لمتى وانت قاعد كذا....؟
مب والله على كيفك
ياعنيد..!!
عناد يحاول يبتسم عشان مايجرح جدته\دام فيها عنيد..لا والله الدعوه مقلوبة علي يايمه....
الجده ماردة عليه ...
لاكن انتبه عناد..لصوت حشرشجة صدرها....
قام عناد بسرعه وباس راسها ونزل ليدها \يمه الله يخليك لاتنزلينها..لاتنزلينها..خليها بين اهدابك..يمه الله يخليك..والله
ودي اني با القبر بكفاني وانها ماتنزل..
انتفضت الجده من دعوات عناد على نفسه وببحه وهي ترفع راسه من رجلها \لا يمك لاتدعي على نفسك عسى عيني ماتبكيك...
عناد \يمه لك الي تبنه زوجيني الي تبين بس لاتبكين يا الغاليه.. والله العظيم ماحد يسوى دمعه تنزلينها...
الجده اكتفت بتحريك رأسها....والتزمت الهدوء.....
جلس عناد بـ القرب منها ويدهـ تحتضن بدفئ يدها...
شعر بقشعريره تسري بجسمه..
من فكرة بكاء جدته...
كمـ يكره دموعها...المختزنه...ان يراها...
تريديني ان اتزوج...؟
كيف أتزوج...؟
وتلك الأفعى تنشر سمومها يمنة ويسرهـ...؟
لآينسى ابداً المكالمات النسائيه..
التي كانت تأتي عبير وتختلق لها أكاذيب كثيره..
فتشتعل ثورة عارمه بيننا..
او غمزها ولمزها..
لعبير بأني صاحب علاقات متعددهـ..
كيف الجم تلك الجاثمه على صدري منذو سنين...
لآتقتنع...
ولايصيبها كلل او ملل..
وان فرضاً وجدت طريقه ابعدها عني..
وعن تلك الضحيه التي سوف أرتبط بها...
كيف أنظمـ بينها وبين وقت عملي...
ألاغلب سـ أسكن هنا...
اذا هي سوف تقابل تلك الافعى...!
رباهـ ماذا حصل لي..؟
بدأت الافكار تتوارد لي تباعاً حتى أصبحت متزوج وأحضرتها الى هنا...
و..
قاطعة سرحانه الجده وهي تنظر الي بدلته العسكريه \رايح يمك لدوامك...
أنتبه عناد و وقف...\ايه يمه..فمان الله...ومالك الا الي يرضيك يا الغاليهـ..ملوك..ملوك...الي تبين...!
أبتسمت الجده برضى وودعته بدعوات صافيه بـ التوفيق..
.
.
.
تِجيّ نِلبَسّ غُيومّ ؟ وَ نِفترِشّ أحلاَمِنآإ .. وَ نِطيرّ ؟!
~ نِخفيّ إفراقِنا خَلفّ الشّفِقْ , وَ نِداعِبْ النّسناسً !

.
.
.

العاجي...
.
.
صراخ الظبي ونوبة بكاء أجتاحتها\ليه تسون فيني كذا...ليه...يعني لو ماقطعت سفرتي ماحد خبرني منكم....
ليه يا يُبه تسوي فيني كذا...
ليه تسوي في العاجي كذا...ليه..؟
.
.
مقرن بهيبته ..و ..وقاره..جالس بهدوئه على الكرسي وملتزمـ الصمت...
والظبي مسترتسله بصراخ و العويل...
.
.
الظبي من جديد\كيف أستغفلتوني..؟كيف تركة بتال يروح ويدس أسمنا من جديد في الرمل..
من عطاه الحق هذا ..؟
ومن جديد يجدد ذلاً وتوطية روسنا.....؟
وانتي يايُبه...
كيف بكبرك ماقدرت توقف ها الشي...؟
الله لايربح من رجعها...؟
.
.
.
أخذت نفساً جديد
وبشرتها أشربت بحمره..من شدة غضبها..
شفتيها وأصابعها المرتجفه...
حالة أنهيار تملكتها..
يدس اسمنا من جديد بين الخزي والهوان...؟
كيف يرتبط اسماً من جديد في تلك العائله ..؟
لم يراعي واجهتنا الاجتماعيه...
لم يراعي اسمنا الرنان...
لم يراعي دمنا الاصيل..؟
كيف يتجاهل كل ذاك...
ويذهب يرتبط بها من جديد..؟
.
.
.
ماأستكانة منذو مايقارب الساعه..
موجة أعصار هبة على اركان البيت...
وجدي مازال متدثراً بـ الصمت..
واعلمـ ..أنه يؤيدها في كل كلمه...
ويلعن موافقته تلك الساعه الف مرهـ..
لكنهـ مقيد الأيدي..بقيوداً ..آسمها..أتفاقيتي مع ياسر..!
لآيهم...الاثنين أجتمعا...
فـلآ يأبه ابداً بأحداً بعدها..=)
.
.
.
اشارة بصبعها بتجاهـ ياسر..وبعصبيه\مايحتاج سرعة بديها.. ولاذكاء.. مافي الاانت الي حركة السالفه كلها...وثبتت مكانها...
أنت ماتحمد ربك وتشكرهـ...؟
ان مقرن العاجي ..اعترف فيك وضمك لجناحه...!
وماخلك عند ها المنهوبين الجد تطفح تعب..!
ويمكن بعد وظيفتك تكون كداد..!
ماهو دكتور ..وبأرقى المستشفيات..؟
الا تبي تجيبهم لنا وتبي بعد نسلاً جديد يتجدد معهـم...؟
.
.
.
كلماتها أصابتني في مقتل...؟
.
.
.
وقف بعصبيه وبصوت عالي\بس ولاكلمه...أن زدتي في هبالك هذا والله العظيم مايحصل خير..
انا مكرمك من صباح الله خير وحاشمك عشان ها الشايب..
لكن انتي لاحيا ولامستحى..!
تئشرين با الايد وتحمرين با العين ..!
كن ماقدامك رياجيل...؟
وغصباً عنك ماهو برضاك...
انا هنا ماني اثبت اساسا..انا هنا الأساس...
انا ولد عبد العزيز...!
ياالظبي ..واذا لك في ها العايله ثلث انا لي نصف.......!
تتبجحين وتصارخين من يوم دخلتي..
كئنك من نسل أشراف مكه..!
وماتعلموني وماتقولن لي..؟
أنتي من انتي..؟
عشان يكون لك راي بين الرياجيل..؟
ولآكلمه..سامعه..
بعد اليوم ولاكلمه...
لآتنسين انك مرهـ...
ومالك راي ولاكلمه بين الرياجيل اذا اجتمعو...
قاطعته بشراسه\الآ ..لي راي..ويمشي على طويلين الاشناب..!ماهو انت الي بتحكمني يا ولد عبد العزيز..؟
ماقيدني حكمـ العود..فـ يقيدني حكمـ الصغار...
دام العود حي...
فآآآمر ..وآآآنهى...وكلامي..مساوى مع معطرين الاشناب..!!!
.
.
.
غضب ياسر وصل لقمة ثورانه....
قبضة يده المجموعه بصابعه ومشدودهـ..حتى اتضحت عروقها..
من شدتها...
وزفراته الحادهـ...
وحالة هيجان تملكه ..
.
.
.
صرخ فيها بحدهـ\متساوي مع من..؟
.
.
.
عاصفه تبتلع المكان مع خطوات ياسر الواسعه بتجاها...
.
.
.
أوقف العاصفه صوت شخص أخر توسط المكان..
طارق بحدهـ..\الظبــــــــــــــــــــي..ماتستحين على وجهك.........ماحشمتي أحد..؟
أنتبهت لتواجد طارق المفاجئ..
تكره وجودهـ حين المناقشات العائليه...الخاصه..
لئنها تفقد هدوئها تماما...
وتتحول لشرسه...لأشي يمس العائله وأسمها...
ولآتريد لمناقشاتهم الخاصه واختلافهم ان يظهر لأي احد..كان ..من كان..
بعصبيه\ماتشوف ها الخبال الي صاير بعدنا...بتال متزوج بنت البراق من جديد وحنى يا غافلين لكم الله...
أمسك بذراعها وبعصبيه\اطلعي فوق..قبل يصير علماً جديد..!
القى كلماته الغاضبه بوجها..
وعينيه تنبئ بشر قادمـ..
وحده وغضب سكنت ملامحه وجه..
حتى تحول للون الاسود..
تمالكت نفسها ..و..خرجت من المكان..
.
.
.
تِجيّ نِلبَسّ غُيومّ ؟ وَ نِفترِشّ أحلاَمِنآإ .. وَ نِطيرّ ؟!
~ نِخفيّ إفراقِنا خَلفّ الشّفِقْ , وَ نِداعِبْ النّسناسً !

.
.
.

ألاوتيل...
لآتمد يدها للأفطار أبداً..
فقط تشرب من كوب الشاي الساخن...
بتال بهمس\فلك ..انا أشتريت لنا فلة صغيره على قدنا وبحطك فيها..لآتشيلين همـ وتفكير انك بتلقين شي يضايقك ويزعجك..
أبتسمت مجامله..من ثمـ أردفت بهمس\بتال..انت بتجلس عندي يوم وبتغيب يومين..انا اخاف اجلس بحالي ببيت..
أبتسم...
بعد عاصفة البارحه...
أليوم هدوء جميل يرتسم على ملامحها..
ليجربني على السير معها الي مينائها..
فلك\أسمحلي أكون عند أهلي بفترة غيابك...
أبتسم\لآ...الفلة اساساً قريبه من شركه...وماراح اغيب عنك يومين ..راح اطل عليك.. الصباح
وبعد الدوام في وقت العصر...وبليل راح يكون ياسر عندك...واذا على اهلك..روحي لهم ...كل خميس ونامي عندهم..واجي امرك الجمعه واخذك..ماعندي مشكله..أهم شي تكونين مرتاحه..
.
.
.
يغرقني في حبه..!
وفي حنانه..بين همسات الكلمات...
يجعلني أحلق واتناسى الوجع...
.
.
.
ببحه\معليش فلك مانقدر نسافر في ها الوقت لكن أوعدك..بـ ان اعوضك بـ وقت ثاني اذا الله كتب..
أبتسمت\مو مشكله...!
أحتضن اطراف اصابعه الممدودهـ..\فلك...عطيني فرصه أصلح كل شي انكسر بداخلك..
.
.
.
زلزلتها تلك الكلمات وأصابتها بصميم...
الخفقات لاتهدئ..
لكنها تصبح طبيعيه اذا ابتعد...
وها هو يلامس اطراف اصابعي...
ويجعل جسدي كله يشتعل..
فرصة أخرى...؟

.
.
.
تِجيّ نِلبَسّ غُيومّ ؟ وَ نِفترِشّ أحلاَمِنآإ .. وَ نِطيرّ ؟!
~ نِخفيّ إفراقِنا خَلفّ الشّفِقْ , وَ نِداعِبْ النّسناسً !

.
.
.
بيت ابومناف....
ملوك تحرك بيالة الشاي ..والابتسامه على شفايفها..
أبتسم ابو مناف\اليومـ مبسوطه...
ملوك\اي والله يبه اخيرا عمتي تزوجت الانسان الي تحبه وتبيه..
أبتسم ابو مناف\أيه وعقابلك.......!
ملوك بضحكه\لآلآلآ..انا هنا..تحت رجولك..وماني بمفارقتك ابد...
فهد\الحياهـ كذا...وانتي روحتك مع رجلك تسوى عندي الدنيا وماعليها..
نزلة عيونها بخجل للبيالة الشاي..وأرتشفت منها بهدوء...
ابو مناف\البارحه اتصلت علي امي هيا..
رفعت عيونها بفرحه\وش اخبارها..؟
فهد\طيبه..وتسئل عنك...
ملوك\الله يعطيها عافيتها ويطول بعمرها...
فهد\و...تخطبك لولد ولدها..
أرتبك ملوك..وأنزلت البياله برتباك..\من..؟ عناد..!!!
أبتسمـ\آيه...آبو رعد..
ملوك بستغراب\وعليه بعد ولد..!
فهد\ايه وش فيها لآهو اول ولا اخر...
ملوك بصدمه\يبه من جدك انت ولآبس تجس النبض..!
فهد أبتسم\ والعرس فيه مزح
ملوك بصدمه وهي تقاطع والداها...\يُبه ها الانسان انا اعرفه..عالجته قبل .. لسانه متبري منه شايف
نفسه مغرور...
مادري وش هدفه من الحياه غير تحقير الي قدامه...؟
فهد بهمس\جدته تبيك...ومهتويتك لولدها....يابوك شوري عليك تاخذينه...
ملوك بتوتر\ اخذ لي واحد مايناظر طرف خشمه... انت تدري وش طينته..ثقيله ماحد يتحملها.....وانت قلتها بلسانك جدته هي الي خطبتني له..
مب هو...,يعني هو حتى ماتنازل يخطب...؟
فهد \ملوك...ياسر وانفصلتي عنه بسالفه انتم ماعلمتوني فيها كامله ورضيت..قلت يمكن هي صغيره هذاك الوقت وقرارنا ماكان بمحله يوم
ملكناهم...
بس الحين وش العيب الحقيقي في ولد سطام...؟
مافيه عيب عشان ترفضينه..؟
وان كان الغرور على حسب كلامك هاذا مب عيب..؟
يمكن الموقف الي تكلمين عنه ماكان بصالحه...
يمكن توهمتي ها الخصله فيه...
شوفي بعض الرجال يابوك..هذا الشي فيه طبع..مو تصنع مخلوق مجبول
معهم...
يعطيك ها الشي انه موجود فيه وفي الحقيقه لا...
هذا شي طبيعي...مو تصنع...
انا شفته يوم رجعت من صلاة العشى عند باب بيتاً يوم جاء ياخذ جدته يوم جتنا..
حلفت عليه يدخل ويتقهوى لكن اعتذر بأدب وأخلاق..
ماشفت فيه غير رجوله..واضحه على وجه ومشيته ماشفتها عند كثير من الرجال...
يابوك...
لاتحكمين على انسان قبل تعاشرينه وتعرفين اخلاقه...
ملوك بنرفزه\ كيف لازم اعاشره!!!ياقولك اعرفه شفته كذا مره با المستشفى هو كان مريض عندي...وفوق هاذا مستواهم المعيشي غيرنا..
حنى راكبنا الدين لما قلنا بس..
وهم ببذخ وترف مايعرفون عن الديون الا اسمها..
كيف تبيني اذا ضربنا مثل ان حنى وافقنا اتئقلم معه..؟
أفهمني الله يخليك عشان افهم....؟
مستحيل اطلع من الرمضى..
واروح لنار... من ياسر لعناد... أرحمني الله يخليك..
فهد\شوفي ياملوك....امي هيا مستحيل أرفض لها طلب...
ملوك ببحه\يعني غصب!!با الاول والتالي!!
فهد بضعف\ماودي اغصبك..ومابي ارد امي ..وهي من ريحة الغاليه امي شيخه....وعناد ماهو برجال ينرد....دوري لي فيه عيب حقيقي..ومالك في وقتها الا رضاك..
ملوك وهي توقف\ هذاا انت تقول عنده ولد...
فهد\وانتي مطلقه..حتى لو ماتزوجتي ياسر بشكل رسمي ..فرصة في الزواج ماهي مثل اول...
بعصبيه وهي توقف\الاحسن انك ما..أستشرتني...رد بلي تبي....
طلعت ملوك من الغرفه...بصمت مطبق موجع للوالدها...
.
.
.
تِجيّ نِلبَسّ غُيومّ ؟ وَ نِفترِشّ أحلاَمِنآإ .. وَ نِطيرّ ؟!
~ نِخفيّ إفراقِنا خَلفّ الشّفِقْ , وَ نِداعِبْ النّسناسً !

.
.
.
مناير&مناهل
مناير بوجع\الحين هو وزينة الانساب..مصطبحين بـ صباحية عرسان ياعساها ماتهنى هي وياهـ..
ايه اكيد ماهو بسائل عنى ولابطاق لنا خبر..نموت ولا نحترق...بالي مايحفظنا..
مناهل وعيونها منفوخه\الله لايوفقها بنت ابليس ......
مناير\سمعتي ياسر وش يقول يقول ماخذ لها فله...يعساها المرض قبل ماتهنى..ايه العز للرز..هي فله
تروح وتجي فيها...والا حنى بقوطي ها البيبسي...!
مركونين على جنب..
متى مايحب طويل العمر يجي ومتى ما طرينا له على بال..
وولد عبد العزيز هـ المتنمر ..يزاعق ويصارخ علينا من البارحه..
ماوقف بوجه الا بنت ابوها...الذيبه..
مناهل\انا ماقهرني الا البارحه يوم خذانا بشراع ومجداف وركبنا الحق..والله ماكان ظني فيه كذا..
والله انا حاطته مثل اخوي..والي يجري علي يجري عليه..ماهقيته والله من ياسر...
مناير تشير بكلتا يدها على مناهل\مالت عليتس الا مالت يا الرفلا..اجل مثل اخوك...أشربي مر كاس ها الاخو..
جلست على الكنبه وبنظره سريعه لساعتها\آيه تلقينهمـ ها الحين توهمـ صاحين..معاريس..!
مناهل\وش بنسوي الحين يا منير...بنعديها له..قلبي احسه نار شاب ..تكفين يامناير ماقدرت اطفيها من البارحه..
مناير\بنوقف بوجه..هو يحسبنا ضعيفات وياكل القط عشانا...لآوالله..نبيه يشوف الوجه الثاني لنا...دام
عمي معنا..ماعلينا منه...
مناهل\تكفين يامنير..تعرفين بتال شديد وماينمزح معه..والله ان يكتب ورقتنا ويوقعها بشخطة قلم كئنه
موقع له شيك..!مايهمه وماعليه منا...
مناير\ارتاحي ارتاحي...ماعليتس دام مقرن معنا..ماهو بمطلقنا...الآ بيحمد ربه ان حنى بقينا معه...

.
.
.
تِجيّ نِلبَسّ غُيومّ ؟ وَ نِفترِشّ أحلاَمِنآإ .. وَ نِطيرّ ؟!
~ نِخفيّ إفراقِنا خَلفّ الشّفِقْ , وَ نِداعِبْ النّسناسً !

.
.
.
بمطعمـ
شهد \أقول رهف ترى مو لايق مسحة ها الحزن عليك...
أبتسمت\عادي شهودي لاتضيقين خلقك...هآآ وش رسيتو عليه في الطلب..
جوري\انا مابي الا عصير..شوفي شهد ممكن هي جوعانه..
شهد طلبت طلبها...وقربت كرسيها من كرسي رهف وبأبتسامه\شوفي ترى الموت علينا حق
واحمد متوفي من اربع سنين ..يعني المفروض الحين بس تدعين له..و..تصدقين..له..
يعني ها الشي ترى مايرضي ربك ولايرضي احد...
لآتضيقين خاطر ابوك وامك يارهوفه..
ناظرتها رهف بنظرة حزن..
سحبت محفظتها الانيقه من الشنطه...
فتحتها بعصبيه وبصوت مبحوح وهي تشير لصوره احمد بمحفظتها \ماااااات ياشهد وهو توه شاب مات صغير شوفيه شوفي صورته...!!!!
.
.
.
نقف هنا....
.
.
.
همسة محبه..
عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنه ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( الصيام والقرآن يشفعان للعبد يوم القيامة ، يقول الصيام : أي رب ، منعته الطعام والشهوات بالنهار فشفعني فيه ، ويقول القرآن : منعته النوم بالليل فشفعني فيه ، فيشفعان ) رواه أحمد .












عرض البوم صور فـــرح   رد مع اقتباس
قديم 27-09-2012, 12:15 AM   المشاركة رقم: 42
المعلومات
الكاتب:
فـــرح
اللقب:
مُشرفة عآمـة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية فـــرح

البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 9959
الدولة: مبتورة كل السكك !
المشاركات: 14,569
بمعدل : 9.81 يوميا
معدل التقييم: 133
نقاط التقييم: 58014
فـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond repute

اوسمتي


المزاج
V


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
فـــرح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فـــرح المنتدى : الروايات الطويله
افتراضي رد: رواية بعض العيون حقدها في نظرها / كآملة

.
.
.
نظرة حقد 19..
.
.
.
مدخل..
.
.
.
قطفتك من تجاعيد الثياب وسكر الحلوى


................ زرعتك في تفاصيلي من اقدامي الى اكتافي


نسبتك للمطر لكن لقيتك للمطر مأوى


................ نثرتك في المسا الواقف على الباقي من اوصافي


أخذتك كاس من كف الجنون وقمت اتقهوى


................ حرقت البرد بانفاسك برعشة لونك الدافــي


تعلمت اكتبك واقرا عليك الهمس والنجوى


................ تعلمت استر اشواقي واذا بك صرت عــرافي


تصدق خفت لااطير مناديل الهوى واهوى


................ أخاف العشق يذبحني واقول العشق موكافي


تصدق في صدى عطرك غرقت وغبت في النشوى


................ تكسر مركب انفاسي ولا حصلت مجــدافي


.
.
لآتلهيكم الروايه عن دخول وقت الصلآهـ..
.
.
.
شهد وعيونها تدور بمفاجئه على الصوره ودقة التفاصيل تلتهمها بمفاجئه
كيف لهول المفاجئه ان تستوعبها شهد..
كيف لتلك الملامح الشديدة القرب من ذاك العناد ان لاتكون هو..ولا..يمتلكها.....!
أي كلام سخيف تنطق به تلك الغبيه..!
اخ..متوفى..!
هو حيً يرزق...
ودائم الشجار..والعناد...والشراسه..!
وتلك تثرثر على رأسي...
بأن صاحب الصوره أخاها وشقيقها المتوفى..!
لمـ تشعر شهد الا وتلك المحفظه الصغيره..
تحتضنها
شهد بيدها المرتجفه...
وتبحث عن ملامح لاتشبه عناد ..
شامة..او..شي من هذا القبيل
يختلف مع شقيقها..!
لآشي...!
صورة كربونيه..
لشخصاً متوفى.!
متوفى..!
متوفى..!
متوفى..!
ايعقل ذاك التشابه ان لايكون لشخصاً واحد..!
ايعقل ان لآآكون آعرفه...
وشخصاً اخر ليس عناد..!
يستوطن تلك الصورهـ...
الجمت المفاجئه فم شهد...
لمـ..تحتمل...
آكثر...
شهد بحدهـ\آنتي وش قاعدهـ تقولين..!هذا يصير آخوك...!
رهف تمسح دموعها بطرف آبهامها\آيه..آخوي آحمد..ليه آول مرهـ تشوفينه...؟
شهد بهذيان\فيه شي خطى..فيه خطى...ماهو بصحيح..!
برتباك ..
آخذت شنطتها وخرجت تسابق الريح خارج المكان..
.
.
قد تغسل الدموع سوء الظن..
والتراجع عن الخطئ والأعتراف به..
قمة النجاح والطريق الصحيح..
ربما..
يكون سوء الظن ذاك..
وقفص الشك الذي أدخلنا به الابرياء..
يكون بوابة من النور لهمـ..
,
,

أبدّ مَاهِوّ خَطاهُ إنّه : دِفَنّ ضِيمَه ! , ... وَ قالّ : بِخيـرّ !
........................خَطَاهُ إنّه / .. رِضَى يَسقِيكّ حِبّه , .. وَ العِروُق : إيباسّ !
,
,
بجناح الظبي...
آنزلة التعليقه الماسيه بقرف..
ورمتها على طرف التسريحه..
أخطائة المكان ووقعت التعليقه على الأرض الرخاميه بقوهـ...
القت نفسها على الأريكه..
وآنتزعة الساعه المزينه بأحجار كريمه..
ونبذتها بقوهـ لمكان تجهله...
من ثم انتزعت دبلتها الماسيه والحقتها بتعليقه..!
تنفيس غضب..
ببذخ عاجي..!
هارب من اسكاته..
كادت تدخل بنوبة بكاء ..
تندب به الشموخ الذي هوى..
و..
الاسم الذي يمرغ مراراً بوحل..
وطعنات الاخ..
لذاك الاسمـ...
ونظرات أب عاجز تماماً..
عن تدارك مأصاب الاسم العاجي من وهن...!
مأمر الضعف..!
وماقسى شعوره..!
وماأجبن ان نواجه نقاط الضعف..
كلما ترنحة دمعه..
تهرب من شموخ القوهـ..
تمسحها بعجالهـ..
بأحدى أصابعها...
يكفيها الأنهزاميه ..
والدموع المذروفه قبل قليل..
ما أصعب انشقاق العائله وأنقاسمها..
أنتبهت لصوته يملئ المكان\وش قلة الأدب الي تكلمين فيها ولد عبد العزيز لما دخلت..
من أي مصطلحات وقواميس الذوق سارقتها..؟
آحمد ربك ان ابوي خذاك تحت جناحه..؟
لآوالله..!
بيضيع والا بيموت جوع لو أبوك ماحن عليه وخذاهـ..!
الا بيأخذ ميراث ابوهـ ثالث ومثلث من ورى خشمك انتي وابوك..
آجل محتاج لك يا بنت العاجي..؟
ماتركتي شي آعذرك فيه
لآحشيمه لأخو متوفي ..!
ولآحشيمه لشايب قاعد..!
ولآحشيمه لرجال طولك واقف ..!
ولآحشيمه انك تحت رجال له اسمه ومكانته..؟
كذا..تتكلمين بشخط ونطر..!
وماحد مالي ها العين..؟
أرتفعت عيون الظبي لوجه طارق..
الممتلئ من الغضب والمحمر من العصبيه المتملكته تماماًً\ردي علي..!
الظبي بعصبيه \طارق..لو سمحت..لآتتدخل بشي داخلي بيني وبين أهلي..
طارق بحدهـ\خوش والله..!!
عشان يقولون والله حتى رجلها ماحط كنترول على لسانها المتبري منها..؟
آردف بصوت عالي ..وعالي جداً بقدر غضبه الحاد من تصرفها\
آسمعني زين يا الظبي دام طارق الفهد رجلك..
لأسمعك مطوله صوتك على رجال..
ولآسمعك متدخله في حياة آحد...
حياتك فيها من المشاكل ماتغنيك عن أي احد ثاني ..؟
الظبي بعصبيه\أخوي ...بتال ..متزوج..بنت منهوبين الجد..!
بكرا اذا سئلوني خالاتي..وحريم خوالي..وآهلك..عن زواج بتال وش تبيني ارد على همساتهم وكلماتهم..؟
على رميات الكلام الي مثل السم علينا....!
على الحكي الي بمعني ومن دون معنى..!
أرد عليهم وش أقول..؟
وش أقول...؟
سواد وجه الي سواه بتال..!
سواد وجه.....!
طارق بستغراب\سواد الوجه والرجعيه هي الي انتي فيها...
وش منهوبين الجد..!
أنا ما سمعت فيها الا عندكم يا العاجي...
ألي اعرفه أن البراق أصل وفصل..
ممكن صحيح يدخل في قبيلتهم أفخاذ ماهي أصل ولافصل..
ومالهم أي مرجع او جد اصيل..
لكن هذا مو معناته انهم مشكوكين النسب..نسبهم معروف..
قاطعته الظبي\حنى نبي نسب معروف ومصفى... مثل دهن العود ريحته تنعرف بين أي طيب مصبوب..!
طارق بتهكم\آها..يعني تبون معربين الاجداد..!
الظبي بتجاهل لتهكمه\آيه...معربين الاجداد..!
انت اول مايخطبون وحدهـ من خواتك رياجيل ماتسئلمهم من أي فخذ واي قبيله,,؟
.وحتى لو هي قبيله معروفه ماتروح تسئل هل ها الفخذ معروف فيهم وهل هو صحيح من ها القبيله..؟
قبل حتى تسئل عن الدين والاخلاق..؟
طارق بيأس\ولو يتزوج اخوك من أي دوله ثانيه...ياترى راح يكون ها التدقيق فيه...!
الظبي\لآ...ماراح يكون..ماراح يقولون بنت منهوبين الجد لكن راح تنتسب لدولتها ...
وماعندي مشكله كبيره مثل منهوبين النسب
طارق بنظرة آستغراب ..\لآاله الا الله..يا ظبي...كلنا من آدمـ..وآدم من تراب..

,
,

أبدّ مَاهِوّ خَطاهُ إنّه : دِفَنّ ضِيمَه ! , ... وَ قالّ : بِخيـرّ !
........................خَطَاهُ إنّه / .. رِضَى يَسقِيكّ حِبّه , .. وَ العِروُق : إيباسّ !
,
,
.
.
يتبع












عرض البوم صور فـــرح   رد مع اقتباس
قديم 27-09-2012, 12:16 AM   المشاركة رقم: 43
المعلومات
الكاتب:
فـــرح
اللقب:
مُشرفة عآمـة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية فـــرح

البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 9959
الدولة: مبتورة كل السكك !
المشاركات: 14,569
بمعدل : 9.81 يوميا
معدل التقييم: 133
نقاط التقييم: 58014
فـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond repute

اوسمتي


المزاج
V


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
فـــرح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فـــرح المنتدى : الروايات الطويله
افتراضي رد: رواية بعض العيون حقدها في نظرها / كآملة

إذا ما قال لي ربي .. أما استحييت تعصيني
وتخفي الذنب عن خلقي .. وبالعصيان تأتيني

فكيف أجيب يا ويحي .. ومن ذا سوف يحميني
أسلي النفس بالآمال .. من حين إلى حين
وأنسى ما وراء الموت .. ماذا بعد تكفيني
كاني قد ضمنت العيش .. ليس الموت يأتيني

وجاءت سكرة الموت الشديدة من سيحميني
نظرت إلى الوجوه أليس منهم من سيفديني
سأسأل ما الذي قدمت في دنياي ينجيني
فكيف إجابتي من بعد ما فرطت في ديني
ويا ويحي ألم أسمع كلام الله يدعوني
ألم أسمع لما قد جاء في ق و يس
ألم أسمع بيوم الحشر يوم الجمع والدين
ألم أسمع منادي الموت يدعوني يناديني
&مشغل سيوف&..
بأناقتها المعروفه..
ورائحة عطرها الفخمه..
تحرك بهدوء كوب الشاي..
لتذيب قطعة السكر..
والعيون لها ملتهمه...
تدور بأحدايث صغيرهـ...
ساعة سؤال عن سر بياضها ..؟
والاخرى هامسه عن سر أمتلاء وجنتيها الجميل..
والممتلئه هناك... تخفض صوتها عن تلك السلاسل الحريريه المسترسله بنعومه خلف أذانها..
لكن صوت أخر بدى أكثرهم وضوح\..بس لو تستر في ها اللبس شوي..!
كانو عدة زبائن..
يتعرفون على المشغل وعلى الموظفات وعن الخدمات المقدمه....
أحداهما عروس..!
والاخرى على وشك الولادهـ...
فتريد برنامج لها..
ومن ضمنهم عدة متطفلات..
فقط القاء نظره..
وزياره خاطفه..
لذاك المشغل المالئ الدنياء سمعة جميله..!
والشاغل الناس ببراعة أنامل موظفاته,,؟
كانت تجري جرد حسابة عبر محمولها الأنيق..
وتدقق بأدق التفاصيل..
من ثم تعود فتدونها بنوتا صغيره فخمه بجانبها...
آرتشفت عدة رشفات..
وكانت نيكول اليومـ بقرب منها...\وين جاكلين..؟
نيكول\مأجت اليومـ أعتزرت..بتئول..ان عندآآآ أبنا..مريض..
سيوف من غير أهتمام يذكر\لآ..سلامته أجل..مين الي مو حاضر اليومـ غير جاكلين..؟
ترى أشوف المشغل اليومـ جداً زحمه..
هذا غير حجوزات العرايس الي بيبدا بعد كم ساعه..؟
نيكول\لآ..ولآيهمك مدام الكل موجودين وعمـ يشتغلو..أنتي ريحي لنا بالك..
وقفت سيوف بأناقه\آوكي...آنا بشيك على المشغل..وعلى الشغل ..
.
.
.
آلقت نظرهـ خاطفه على الموظفات..
من ثم دخلت غرفه صغيرهـ...
وبداءت حفلة تصويرها..!
للموجودات..!
.
.
.
تدار الكاميرات بحرفنة خبير بين الغرف...
لآيكشف أماكن وجودها..
أدق متفحص للمكان...!
لكن سبحانك ربي..
ننسى..
انك سميعاً بصير..!
,
,

أبدّ مَاهِوّ خَطاهُ إنّه : دِفَنّ ضِيمَه ! , ... وَ قالّ : بِخيـرّ !
........................خَطَاهُ إنّه / .. رِضَى يَسقِيكّ حِبّه , .. وَ العِروُق : إيباسّ !
,
,
الراسي..,,

أغلقت شهد باب الفله بقوهـ
ليعمـ الضجيج المكان...,,
عناد الجالس مع جدته بـ صالة الاستقبال ..
آنتبه لدخولها العاصف..
وآستنادها على الكراسي القريبه من الاستقبال...
قفز وسارع الخطئ لرؤيتها مترنحه..
من ثم سقوطها على آرضية
الرخامـ..
ودخولها بنوبة الصرع...
.
.
.
خطواته السريعه لم تفلح لمساكها عن السقوط...
على الجه الأخرى...
كانت خطوات جسارالسريعه أيضاً لم تفلح..في الوصول لها من الجه الاخرى...
عناد وهو يبعد الأثاث الحاد...
والتحف من القرب من جسدها...
وجسار يحتضن رأسها من الرخام...
ويضع في فمها شماغه..
جسار بخوف\شهد..شهد ..
عناد بصوت هامس مقاطعه\جسار آنتبه تعلي صوتك..رأسها مايتحمل آصوات عاليه...
جسار بحدهـ\آطلب الاسعاف...نوبتها ها المرهـ شكلها شديدهـ....
عناد\كم دقيقه وتهدى...آنت بس آنتبه تجرح لسانها او..فمها...
آحكم عناد آمساك آقدامها...
وجسار كان ممسك يديها من آن تجرحها بشحناتها الكهربائيه العاليه...عندما..تضرب بها بشدهـ الأرضيه..
الجدهـ متقدمه بعكازهـا\آنالله وانا اليه راجعون..ياحظ ها البنيه الاقشر..يالله انك ترفع عنها وتشفيها لآحول ولآقوة الا باللـه..
ختمت كلامها الجدهـ وهي تجلس على الكرسي القريب..
عناد بصوت هادئ\يمه دخلي جناحك الله يرضى عليك..لآينخفض عندك السكر...
الجدهـ\لآيمك..بشوف ها البنيه..ماني بمرتاحه..أقر عليها يابوي أقر..الله يشفيها ويرفع عنها ياكريم..
.
.
.
الآصوات مجموعه من المعمعه....
أكاد أميز منهمـ صوت عناد..
لكن لآآستطيع النداء...
وان ظهر الصوت...
وجال في الاصقاع...
لن ..يرتد لي سوا تلك المعمعه...
آختناق..
آختناق...
آرواحاً..
داخلي وليست روحاً واحدهـ...
جميعها..
تٌنازع الان السكرات...
قواي خائرهـ..
مستسلمه..
مسلوبة القدرهـ...
فقط مشدودهـ...
وكأن آطرافي معلقه في آفواهـ سرب طيور...
وبطرفة عين طارو في السماء..
فتنازع ذاك الجسد في آفواهـ تلك الطيور..
وفرق الى آجزاء مجزئه...
لآ..بل هي..
مجموعة آشواك...نثرت لي..
وسارت عليها آقدامي وهي عاريه..
ومالبثت ان آنسكب فوق رأسي ماء..بارد..
وصل درجته الى الصقيع..
فتيبست منه آطرافي..
وتجمد الدم..عن الجريان فيه..

.
.
لحظات مرة..نصف ساعه آو آكثر...
.
.
بهدوء\بسم الله عليك..شهد..
.
يتبع.












عرض البوم صور فـــرح   رد مع اقتباس
قديم 27-09-2012, 12:17 AM   المشاركة رقم: 44
المعلومات
الكاتب:
فـــرح
اللقب:
مُشرفة عآمـة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية فـــرح

البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 9959
الدولة: مبتورة كل السكك !
المشاركات: 14,569
بمعدل : 9.81 يوميا
معدل التقييم: 133
نقاط التقييم: 58014
فـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond repute

اوسمتي


المزاج
V


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
فـــرح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فـــرح المنتدى : الروايات الطويله
افتراضي رد: رواية بعض العيون حقدها في نظرها / كآملة

.
آنتبهت الان...
آصبح صوتي مسموع...
من..
ذاك النهر المتدفق..
حباً وحنان..
جسار...
لساني ثقل..
لآأستطيع النطق..
والصراخ من الوجع..
جسدي مبتل من العرق..
آو..
قد يصاحبه شي آخر..
خجلي يمنعني من التصديق..!
آويكون ..عدت طفلاً..لآيتحكم بنفسه..!
يالهي ارحمني..!
.
.
شهد بتعب عانقة أطراف آيديها..
صدر جسار...
ليشدها جسار لحضنه برفق\لآاله الا الله..أنتي بخير الحين...نوبه بسيطه..وش مزعلك...وش مضيق خلقك ياشهود؟
لمحه تشبه الحلمـ..
آطياف آناس فوق رأسها...
آحداهم..
يمسح فمها بمنديل..
ليس جسار..
شخص آخر...
يشبه تلك الصورهـ...!
جسار \تقدرين توقفين والا نشيلك...
قاطعه صوت آخر بحدهـ\آبو درر...توها صاحيه من النوبه..ماتقدر حتى توقف آتركه بشيلها انا..
.
.
.
الم شديد..يهاجم بطني..
وساحة حرب قامة الان بين الامعاء...
آنتقلت مصادفة الى المعدهـ...
وحالة استفراغ...حاضرهـ...ولن تستطيع ردها آكثر..
.
.
بصعوبه\بستفرغ...بستفرغ..
آبتعدة قليلاً عن صدر جسار..
لتفرغ آستفراغها على الآرضيه...
.
.
نظرات عناد المشفقه على حاله..,,,
جعله يبعد عينيه..
ليس تقرفاً..
و
لا..شي يشابه..
لكنه حزن بلغ فيه عنان السماء لحالها...
,
,

أبدّ مَاهِوّ خَطاهُ إنّه : دِفَنّ ضِيمَه ! , ... وَ قالّ : بِخيـرّ !
........................خَطَاهُ إنّه / .. رِضَى يَسقِيكّ حِبّه , .. وَ العِروُق : إيباسّ !
,
,

8 م..
حديقة العاجي...
رذاذ ماء يعطر حوض الورد القريب
من كرسي الخوص الجالس عليه ياسر...
كان..مقرب الكرسي من الحوض..
وماد كلتى قدميه على أرضية الحوض الرخاميه...
وبيدهـ..عدة أحجار صغيره..
يرميه بسرحان..
تصيب الحوض..
او
الورد...!
أنتبه على صوت جده القريب..\جالس لحالك..؟
أبتسم وهو يعتدل بجلسته\آريح..
جلس الجد على طرف حوض الورد\الظبي زعلناها حيل ها المرهـ..
آبتسمـ\لآيهمك..ماتقوى على زعلنا...
بعد عدة لحظات..,,
الجد بصوت رخيم\ترى الظبي تحبك انت وبتال آكثر من روحها لآتجرحونها يابوك..ولآتوجعونها بـ الحكي الي ماله طعمه..آنا معودهـا على تشيخ نفسها..وعلى توسطها المجالس..لآتجي انت بعد عيني تكسرهـا..
قاطعه \الله يطولنا بعمرك يـبوي...
آكمل مقرن \الظبي ربت بحضني وتحت عيني.. آبوك وعمك كسرو كلآمي وهي ولآفي يومـ كسرته او حتى فكرت..
رافعه راسها بأسمي وعارفه من هي بنته ..
كلامها وفعلها كله محسوب بدفتر وقلم..
ماهي تروح وتجمع البحر المالح والحلو..وتقول آشرب ياعابر السبيل..!
آبتسم\الله اكبر يـآبوي..كل هذا عشان كلمتين قلتها لها وهي صفحات كتاب قالتها لي..تحمد ربها وتشكرهـ ان رجلها دخل في ها الوقت والآ كان عرفت كيف تراد الرياجيل وماتحسب لهم حساب..
قطب حواجبه وبتهكمـ\ها الكلام لعمتك..!!
آردف\آسمعني يا ياسر ..قبل تزيد وتعيد..الظبي هي خطي..وهي حدودي..والي يهينها يهيني والي يجرحها يجرحني..والي تبيعه الظبي وترخصه ويطيح من عينها و..الله..و..الله ..بعالي سماهـ ماترفعه عيني..
غرق بضحكه صافيه قصد بها فقط آمتصاص غضب الجد..\آفآآآآ..وان كان الطايح من عينها ياسر..عساه مايقومـ آجل..!!
الجد بجديه\ماهي بمرخصتك الا اذا أرخصتها أنت...؟
ياسر بآبتسامه\لآ..ماترخص بعيني ظبينا..كله والآ بنت مقرن حدود العاجي الحمراء..!!
الجد يشد عصاته ..ويقف..\وصل ها العلمـ..لمزين الافعال...
وقف ياسر آحترام وبممازحه\مرسوم ملكي طال عمرك..مالنا الا قولة سمعاً وطاعه..
آردف الجد\وأنت متى تمسك الحلآل..
ياسر\انا مسافر ها اليومين..وأن شاء الله تشوفني بعدها بشركات قاضب الحلال..
آبتسم مقرن ويدهـ المجعدهـ على كتف ياسر \وهذا الي آبيه ..
آبتسم ياسر بمسايرهـ للجد..الممتلئ وجه فرحه لذاك الحفيد..,,!

,
,

أبدّ مَاهِوّ خَطاهُ إنّه : دِفَنّ ضِيمَه ! , ... وَ قالّ : بِخيـرّ !
........................خَطَاهُ إنّه / .. رِضَى يَسقِيكّ حِبّه , .. وَ العِروُق : إيباسّ !
,
,
يومـ جديد..
8ص..
وعلى طاولة الافطار...
الجدهـ تغلق جوالها وبصوتها الرخيم\ياعناد..ترى غزالك..مايبي غيرك صياد..!
عناد صد بحراج..بعد فهمه للمقصد...!
ابو جسار أبتسم \اجل وافقو يمه...
الجدهـ تدخل جوالها في جيبها الواسع\ايه ابشرك...
آم جسار\الف مبروك اجل..الله يجعل قدومها عليك ياعناد قدومـ خير وبركه..ويسعدكم ربي ويوفقكمـ...
عناد ببحه ,,\الله يبارك فيكمـ...
الجدهـ\بكرا..روحو لهمـ,,,وأخطبو رسمي وتملكو..لآتقعدون تطولون السالفه ..
ابتسم جسار\الف مبروك يا عناد..
عناد تجاهل جسار تماماً...
وظهر الحرج على وجه جسار..
المختنق من بعد عناد..
عناد \يمه بكرا مشغول خليها في نهاية الاسبوع..خميس او جمعه...
الجدهـ بصرامه\الا بكرا..وش نهاية الاسبوع...بكر با الخير ولاتئجل يمك..
ترى والله من يوم شفت ها البنت اني قلت هي لك وانت لها..
جمال يمك ماينحكى ولاينوصف و..
قاطعها عناد بضيق\يمه...طيب..خلاص..مايحتاج ترجعين تقولين حكيك مرتين..
أبتسم ابو جسار من مقاطعة عناد الغيورهـ\طيب يمه خبرتي ابو مناف بأن عناد عندهـ ولد ومطلق..
الجدهـ\هم يقولون مانبي الا رجال...
ابو جسار\الله يبارك فيهمـ ...
جسار بحب\أجل جناح ابو رعد يبي له تعديل..
ابو جسار\يمه هم في بيتهمـ القديم..والا في مكان ثاني...
الجده\لآيابوي..في بيتهمـ..القديمـ..
عناد متشاغل عن الجلسه..بـ شاشة التي في..
وعيون جسار تسرق ملامح عناد لجس نبض الخبر..
من ثم ينصدمـ ببرود شديد يحتل ملامحه ...بوقوفه وصعوده لطابق الاخر..
,
,

أبدّ مَاهِوّ خَطاهُ إنّه : دِفَنّ ضِيمَه ! , ... وَ قالّ : بِخيـرّ !
........................خَطَاهُ إنّه / .. رِضَى يَسقِيكّ حِبّه , .. وَ العِروُق : إيباسّ !
,
,
بمكان آخر..
آبتسامته تعانق شفتيه الجافه وهو ـ...
يلمح ذاك الطيف المحبب لقلبه..
وآقف عند الباب الرئيسي..
لآتفصله عن الرصيف..
سوى نصف خطوهـ..
تتحداهـ..
بذاك التصرف..؟
آم تعبث بـأوامرهـ..لها ..
بعدمـ الخروج بآكراً..
{لا}..بل تتجاهله بـ الكليهـ..!
.
.
.

القى نظرهـ سريعه على ساعته وهو يقترب منها ويقف السياره..؟
آغلق باب السيارهـ بشدهـ...
وملوك تتراجع بخطوات مرتبكه لشجرة تظل نصف السور الداخلي..
ونصفها الأخر في الشارع..
ياسر ينزل النظارهـ ..
وبهدوء صاحبه نبرة غضب عارمه\وش موقفك في الشارع..؟
ملوك برتباك \الأوادم يسلمون..أول..؟
فتح باب البيت المردود\قلت لك وش منطرك برى أدخلي أشوف..؟
ملوك بتجاهل\أنتظر أبو عبدالله..ومالك حق تكلمني بها الشكل..شايفني آرقص بنص الشارع؟
ياسر بهمس أشبه بضجيج\أخلصي علي أدخلي..
بنرفزه سارعت الخطى لداخل السور وبنبره شبه عاليه ويدها تشار بهواء بغضب\آنت وش جابك ها الصبح..الاكيد مو جاي الا تنكد صباحي..
ياسر بهمس متهكم\يآآآصباحات الروقان..وش تبين طال عمرك..آحط لك برى كرسي وطاوله وعصير فرش صباحي..؟
ملوك تتحكم بأعصابها وتتسلح بـ البرود فجئه \قلت لك انتظر ابو عبدالله.. وبعدين لآتنسى نفسك تجي تصارخ علي مع ها الصبح ومأكاني الا ..؟
بحده وعصبيه وخطواته تزداد حتى تفصل بينهم كم خطوه فقط ويقاطعها\آنسى نفسي..؟بأيش..؟
ملوك\لآحول ولأقوة الا بالله..على ها الصبح..والله مصطبحه بوجه سمح..ورى ها الصبح قالب من آوله..!
ياسر بتهكم\يعني لآانسى اني صرت خطيبك السابق هاااا..!
صح ياحضرت الدكتوره..؟
آردف بعصبيه\لكن لاتنسين يادكتوره انا ولد عمتك..وانتي بنت خالي...
أقص راسك أذا شفتك ثاني مره تنتظرين السايق عند الباب حطي ها الكلمه حلقه بوذنك..يا.. حضرت الدكتورهـ..!!! ؟
قطع الحوار المحتد بين الطرفين صوت ابو مناف..
الذي لم ينتبه لوجودهـ ياسر من شدة عصبيته..
آنتبه لفرشه صغيره مفترشها بضلال السور..
وقهوة وشاي وأفطار خفيف أمامه..
.
.
.
ياسر بحرج\ العذر والسموحه ياخال والله مانتبهت لك...
قال هذا الكلام وهو يقطع بخطوات واسعه المكان ويطبع قبله على رأس ابومناف..
والحرج البالغ يلتهمه.
ابو مناف بأبتسامه\معذور يابو عبد العزيز ايه قص راسها اذا شفتها مره ثانيه برى..لكن قبل العجله ياخالك تآكد ان الباب مردود وهي تحت عيني!
زاد احراج ياسر ..
وهو يجلس على طرف المركا..
ابو مناف \اجلس يابوك..هذي جلست مستعجل...
ياسر\ايه والله ياخال..أنا قلت امر عليكم اسلم..ماشفتك الآ بزواج خالتي قبل يومين قلت اسلم وامشي..وراي كم شغله بقضيها..
آنتبه ياسر على صوت سيارة ابو عبدالله ينبئ ملوك بألاستعجال...
صوت ياسر الصارم يوقفها\أصبري ..!
وقف ياسر وقبل رأس خاله\عن أذنك ياخال..تامر شي توصي شي...
الخال\سلامتك..لآتقاطعنا...
ابتسم ياسر مودع...
وانصدم بعدم تواجد ملوك بسور...
سارع الخطى..لباب المشرع..
من ثم آنتبه لركوبها السريع لسيارة ابو عبدالله..
سارع الخطى لباب المساعد..
من ثم طرق الشباك بطراقات خفيفه..
فتحها ابوعبدالله...
آبتسم ياسر\صبحك الله بخير ابو عبدالله..كيفك ..؟كيفها امورك...؟
ابو عبد الله بأبتسامه\بخير ياجعلك بزود...
ياسر\يا الغالي..اذا دقيت على الاهل مره ثانيه..
دق عليهم وانت عند الباب..
لآتدق عليهم قبل...
مابيهم ينتظرونك بشارع..
تعرف ها الوقت خطر وماينوقف فيه...
ابتسم ابو عبد الله..\أبشر طال عمرك..
ضرب ياسر طرف الباب بيده
بخفه\آمش الله يستر عليكم.!
.
.
نظرات ملوك لياسر من خلف زجاج المظلل الشبه قاتم..
عكسة شعوراً با الاحتقار تملكها له..
لآتستطيع..نسيان تلك الصوره الخائنه له..
ولآتستطتيع محوهـا عن ذاكرتها...
فكل شي يذكرها بـخيانته..
وهو مازال يظهر حباً كاذباً لها...
مغموساً بشوكاً لآيجعل حتى آيديها تمسكه..
زهدة بذاك الحب..
زهدة به..
ومن لآتزهد بذاك الحب الخائن..
فهي بتأكيد..تشكو من شي ماء آصاب رأسها وقلبها..في توقيت واحد...
فـ ..أن قدم..لها آموال الدنيا..
وحنان مصفى..
وحباً قابعاً في قلبه ومتحكمه هي في شريان ذاك القلب...
كانت تلك الخيانه ذاك الدم الجاري بين شريان القلب
و ..
وريدهـ...آي..آمان آنتظر...
وآي كلمات يقولها..لي ..و..أومن بها..
ولم تسبق أذان غيري على تلك الكلمات وسمعتها...
كيف آعيش بين شك ويقين..يكفي تلك السنين..
مابين آرهاف السمع..وبين..التكذيب..
اليومـ عينها الشاهد وقلبها اليقين..
لم اتقلب في جمر حبك يا ياسر..كي آدمنه..
ويروادني ذاك الحب على هلاكي بزواجي المحطم مقدماً منك..
تحررة من قيودهـ..
وهاهو الان يقول{ آهله..}
لم تعد تربطاً سوى صلة الدم فقط...
فـ الخيانه من قبلك..
قضت حتى على المحبه الاخويه المتبقيه لك بصدري..
وتركة بدلاً عنها...
صحراء قاحله...
متعطشه لآ أرتواء من نبعاً..
صافي..
وصافياً..جداً..
يشبه المرئاهـ.؟
,
,

أبدّ مَاهِوّ خَطاهُ إنّه : دِفَنّ ضِيمَه ! , ... وَ قالّ : بِخيـرّ !
........................خَطَاهُ إنّه / .. رِضَى يَسقِيكّ حِبّه , .. وَ العِروُق : إيباسّ !
,يتبع












عرض البوم صور فـــرح   رد مع اقتباس
قديم 27-09-2012, 12:18 AM   المشاركة رقم: 45
المعلومات
الكاتب:
فـــرح
اللقب:
مُشرفة عآمـة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية فـــرح

البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 9959
الدولة: مبتورة كل السكك !
المشاركات: 14,569
بمعدل : 9.81 يوميا
معدل التقييم: 133
نقاط التقييم: 58014
فـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond repute

اوسمتي


المزاج
V


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
فـــرح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فـــرح المنتدى : الروايات الطويله
افتراضي رد: رواية بعض العيون حقدها في نظرها / كآملة

,
جناح شهد..,,,,
ريان يبعد طرف البطانيه \مانمتي لآتقعدين تستهبلين..وش ها المسج الي جاني..؟
آرتفعت قليلاً..لتقلي بنفسها على قاعدة السرير بتعب..\آيه ياريان والله صحيح..؟
ريان يجلس على طرف السرير\يعني بتقنعيني ان الي شفت صورته بأ اميل بنت الدايس.. لما هكرته ماهو بعناد..
فتحت عيونها شهد بصدمه\لآتقول انت الي هكرته...؟
آبتسم وهو ينفخ نفسه \وهل يخفى الهكر ..تيتيان..!
رمت شهد بتعب خداديتها الملونه لتنصدم مباشرتنا بوجه ريان\بالله ماتفشل من ها اللقب..!وشو تيتيان..!
آمتعض وجه ريان\ماتعرفينهـ...!!
شهد\ماحصلي الشرف..
آبتسم وبمسخرهـ..\مو ضروري آجل تعرفينه..خليلك في موضوعك
شهد قاطعته\هو مغني ولآ وش سالفته..
ريان\ههههههههاي طيب طيب..مغني..!
آلتزمت الصمت شهد..
وحركت يديها بـ صمت لدرج الصغير وآخذت علبة ادويه..
تناولتها وأعقبتها بنصف كأس ماء...
ريان يفتح نصف الشباك\تعبتي البارحه وماحد خبرني الا الخدامه اليومـ...؟
تجاهلته شهد ومزاجها ينقلب الى الدرجه السوداء فجئه\ترى ماهو بعناد الي في الصورهـ...لآتأذي البنت...
ريان بمقاطعه وتهكم\تمزحين..
شهد تبعد البطانيه للتوجه لدورة المياهـ\ماهو بعناد..صدقت او بكيفك..أساساً...كل شي غريب..عناد كلنا نعرف عن تدينه وخجله الكبير..
كيف يروح يغازل وهو أساساً..مايعرف يصفصف حكي ولآينمقه ..
كيف يطيح بنت الدايس بكبرها في يدهـ..
قاطعها ريان بتهكم\ترى عناد ماهو بخجول الي مايعرف يحكي..لآياحلوهـ..حنى رجال ونعرف بعض...
آنزلت الفرشاهـ..وتمضمضت على السريع بعدها\لآعناد..ماهو نسونجي..يا النسونجي..
غرق بضحكه \والله ماعرف الا ضي..لآتقعدين تكثرين حكي...
آختنق الكلام فجئه..
والتزم الصمت بعد بتر جملته..
بتواجد شخص مائلاً على طرف الباب..
ومستمع للحديث...!!
آطلت شهد بذات الوقت برأسها لريان وآكملت حديثها\آيه وضي الضحيه الي حتى ماخبرت آحد عنها..!
.
.
.
وقعت الفرشاهـ من يدها..
وحالة ذهول تلبستها ..
وآرتباك سكنها..
وهي تراهـ..
مبتسم..!
.
.
.
عناد يجلس على الكرسي..وبتهكم\آنا نسونجي..الله يسامحك ياريان..الله يسامحك..!
آرتبكت شهد وبخوف\عنـــاد..آيش جابك لجناحي..
بهدوء \آتطمن..عليك..في السالفه غلط..؟والا خايفه أخذ رقم وحدهـ من صحابتك في غفلتك..!
قاطعه ريان وبخبث\لآ..يكفيك رهف...!
تغيرت ملامحه..لكن آبتسمـ..\..آنت ماتستحي على وجهك حتى أسمها ماتحفظه زين..؟
ريان وشهد...وعلامات آستفهام تحلق بجوائهمـ...؟
وعيونهمـ..تسئل عناد ..الأسترسال في كلامه..
لكن عناد قلب الطاوله على ريان فجئه\آيه..وش سالفة ضي..؟
.
.
آبتلعت شهد ريقها..وهي
تنقل النظرات لجهت ريان..
الواقف بهدوء..
وطيف أبتسامه يحلق على شفتيه..
.
.
ريان بتهكم\آنت قول لي اول..عن رهف...سالفتك آبدآ..وآهمـ..
عناد يحرك بطرف آصابعه دميه صغيرهـ على كومدينة شهد\وش تبي بسالفتي..؟مافيها مهمـ..؟
تقدمـ ريان بخطوات صغيره...
من ثم آمال نفسه على الطاوله وضع يدهـ عليها\كيف مافيها مهم..؟عناد بجلالة قدرهـ مع رهف..؟حدث سبشل..وموسمي..؟
عناد قاطعه \ومتى ياآخ ريان تخبر آهلك بزواجك الميمون..من الايرانيه..
.
.
شهقت شهد ..
لم تحرك في عناد ولو لقدر بسيط...
وهو يقلب الدميه الصغيره بين آيديه..
والابتسامه تغزو
شفتيه بخبث عنادي يتحكم بزمامه..
ريان برتباك قليل قاطعه\وكيف حضرتك عرفت...؟
عناد ببرود\قريب..من وقت بسيط..قلت يمكن اليومـ.. بكره..يتلحلح ها اللوح ويعلم بزواجه لكن مافيه آمل..الوح ..لوح طول عمرهـ..
شهد بخوف\والله ياعناد..زواجه شرعي مافيه حرام او شي مثل كذا وهي والله بنت ناس وأوادم وطيبه
حيل وهم اساساً ناوين ها اليومين يخبرون اهلي...
رفع عينيه ببرود في شهد ..
المسترسله بخوف بدفاع عن شقيقها الذي تحب..
والخوف يملى عيونها له..
وتدافع بشراسه...عنه..!
آبتسمـ\بعد من زين العلومـ..ورفعة الروس..آختك هذي تعرف سوالفك..؟يازينك من قدوهـ...؟
قاطعه ريان\وش بتسوي يعني..بتعلم آبوي وأمي..هذا هم تحت..لآيردك الا لسانك..ماسويت شي حرامـ..
متزوج وبـ الحلال...الدور والباقي عليك ياقدوتنا..
تغيرت ملامح عناد لستغراب\وش تقصد..!
آنتبه لرنين نغمة رساله بجواله..
آخرجه..من ثم آعاده بسرعه بعد قراءة المسج..
وقف بسرعه\آسمعني ياريان ..عقلك براسك تعرف الصح من الخطى مو بزر ونعلمك ولآجاهل ونفطنك..
انت رجال طولي..وطول آبوك..ماهو قاصرك شي..يوم تخفي زواجك...ولآهو بحرام..لما تكون ماهي سعوديه ولآعربيه...
الشي الي مو زين وعيب..هو تحقيرك لها بها الشكل..وزواجك بسر...!
رمى الدميه على شهد..لتصدم صدرها وتقع بيدها..\العرايس والدباديب الي بغرفتك تطرد عنك الملائكه..وشو له تجميعها..!
.
.
خرج..كما دخل...!
.
.
وعلامات الاستغراب تملى شفتيهمـ..
بعد لحظات...
جلس على الاريكه\كيف عرف..؟
شهد\مادري عنك...آكيد طايح عليك يا الذكي...
ريان بستغراب\شفتي مانكر رهف...؟
شهد ترمي نفسها على السرير\لآ فطين بسم الله عليك..هو في البدايه على باله ملخبط انت في اسم
الي بيخطبها...ولما قلت له الدور والباقي عليك..آستغرب كلامك لأنه بيخطبها اليومـ..يعني هذا اكبر
تأكيد ودليل لنا..أن رهف وعناد..مايعرفون بعض..؟
آستدار بستغراب ريان...ونظراته مشككه..ومستغربه...
شهد\الحين ياحلو داره مدارهـ..لآيعصب في يومـ ويكت علومك الزينه..ويجيب العيد على راسك..هو
لو آنك سامع كلامي..ومخلص سالفتك كان آحسن لك ولي...
ريان وقف وبحيره\شلون يعني..ها الرهف ماتعرف عناد..؟
شهد ترفع شعرها القصير بربطه وتجبر الخصل المتناثرهـ لتجمعها\عقلي وقف..ماعاد قدر يجمع..بنرجع
لنقطة الصفر من جديد..
كيف ها النسخه الكربونيه..وآخر شي مو عناد فيه شي ماهو واضح..مبهم..؟
ريان ببرود\يخلق من الشبه آربعين..ممكن هذي تنطبق على ها الآ أحمد وعناد..؟وفعلاً ظلمناهم..؟
رمت نفسها من جديد على المخدهـ\بس ها الاثنين ماهم من الاربعين..الاثنين شبهم ماهو بطبيعي..
آطلقت بعدها شهد ضحكه مجلجله\يمكن آبوي وآمي ملخبطين في عناد وكان له تؤم في نفس المستشفى..ويطلع ماهو آخونا ..يطلع آخو ها الاحمد هههههههههاي والله قلبي كان يصارخ ويزاعق ماهو آخوك..ماهو آخوك..ياشهـــــــد
ريان قاطعها\ياخف دمك وآنتي تعبانه و تنكتين ..كأنك نكت واحد محشش بعز الظهر..وها البجامه الي فقعت عيوني فسفوريه..آحد يشتري ها اللون..بعدين آرتاحي عناد آخوك..آب عن جد وآم عن جدهـ..حمدلله والشكر من كثر ها المسلسلات الماسخه صرتي مانتي بصاحيه..
تمتمت ريان وهو خارج من الغرفه لم يمنع شهد من الدخول في نوبة ضحكه مفاجئه..

,
,

أبدّ مَاهِوّ خَطاهُ إنّه : دِفَنّ ضِيمَه ! , ... وَ قالّ : بِخيـرّ !
........................خَطَاهُ إنّه / .. رِضَى يَسقِيكّ حِبّه , .. وَ العِروُق : إيباسّ !
,
,
بتال&فلك
بتال بأبتسامه\آبشري ماطلبتي..!
فلك حركت خصلات من شعرها ودستها بتوتر خلف آذنها...\آشتقت له..معليش آعذرني..
آبتسم وهو ينزل كوب الشاي بنعناع\غريبه..؟
جلست بحترام آمامه على كرسي المقابل له\وليه..؟غريبه..؟
بتال وهو شبه طاير بتجذاب اطراف الاحاديث القصيره بينهم\ماطلبتي تشوفين فهد او ملوك او مناف..؟
فلك\مو قصور في حبهمـ الله يعلم كل واحد قدره عندي ماينوصف..لكن ياسر بكفه غيرهمـ...؟
حرك شفايفه بهمس\وليش..؟
فلك\هو قريب مني حيل
آبتسمت بنعومه \و ..لأنه يتيمـ...؟
غرق في ضحكه بتال ويده لآمسة صدره \ياسر..!اليتم في جهه وهو في جه ثانيه...الكل مغرقه بـ الحنان..!
والحين كأنه ثور وش يتيم فيه..!
فلك انتي حساسه مثل ماتركتك..!
ماتغير ها الطبع فيك..!
.
.
خجلت وتساقطت في نهراً من ورد الخدود رغم آحساس لآذع شاركهـا...
.
.
تداركت \ملوكـ بتنخطب العصر..
ماتت الابتسامه فجئه على فم بتال الباسم،ـ\ملوكـ..بنت فهد..
فلك\آيهـ...خاطبها عناد ولد سطام عناد الراسي..
.
.
حالة صدمه آخرى تلقاهـا...
وهو يتوقف عند آسم الخاطب..
عنــاد..سطـــامـ ..الراسي..!
يستحيل ان تكون صدف..او تشابه اسماء..
يبدو من الاسمـ...انٌه شقيق ذاك الجسار..!
يالله..؟
سـيقتل نفسه آبي حزن لآمحالهـ..
فـ جسار آصبح قريب لي من جهة النسب..
وملوك حلقت بعيداً جداً عن ياسر...
و سربها حلق بتجاهـ تلك العائله..
سيصاب في عقله ياسر بتأكيد...
فـ زواجها فقط..بنسبه لهـ كارثه..
فماذا لوكان آسمها يقترن بشقيق ذاك الصحفي...
ماذا يخبئ لنا...القدر؟
آنتبه فجئه لكلمات فلك الرقيقه..\بتال..فيك شي..؟
آبتسم\لآ...بس محضر لك مفاجئه بعصر ..وبمرهـ خذي كل آغراضك بنطلع من الاوتيل...
,
,

أبدّ مَاهِوّ خَطاهُ إنّه : دِفَنّ ضِيمَه ! , ... وَ قالّ : بِخيـرّ !
........................خَطَاهُ إنّه / .. رِضَى يَسقِيكّ حِبّه , .. وَ العِروُق : إيباسّ !
,
,
4م...
ملوك تحضر القهوه والشاي...
واثناء تحضيرهـا..مسترسله با الكلامـ..مع فلك..
فلك بضحكه\قليلة ادب..! التهي بس بقوهتك وشاهيك مالك دخل بشي ثاني..
ملوكـ ترص الفناجيل والكاسات بنتظامـ...\قسم بالله انا متوتره بشكل ماتوقعينه.مع انه مو صاير شي..خطبه وبس..بس هم صربعونا ماتوقعنا ابد يجونا ها اليومين..
فلك ببحه\الله يوفقك معه..آنا ماعرفه ولآعمري شفته..بس دوم اسمع جدته تحكي عنه..بس كان وقتها صغير..
ملوك ببحه\كم عمرهـ..؟
فلك\مادري بس اكيد بثلاثينات...!
ملوك \ابوي الله يهديه مدري وش فيه مصر عليه و يبي يزوجني ويرتاح مدري يحسني حمل ثقيل عليه او يبي يبعدني والسلام...
فلك\لآملوك..وش ها الحكي..ابوك لو ماهو عارف انه رجال واهله طيبين مازوجه...
آبتسمت ملوك\وانتي يا الدب القطبي متى يفك الحصار عنك ويخليك تجينا...
فلك بحياء\وربي ودي...يالله ملوك خلصي قهوتهمـ تراك فاضيه بجد..تكلميني وانتي تخطبينا..
ملوك \وقسم بالله من الارتباك اجل تبيني افضي التوتر وانا اكلم نفسي..
يالله مع السلامه..
حملت صينية القهوه والشاي..
ومشت بها لباب المجلس...
وطرقته عدة طرقات...
وكئنها تطرق معه باب القدر..!
.
.
.
بمجلس...
ابو مناف \هذي والله الساعة المبروكه يابو جسار...والبنت بنتكم..من بيت ابوها لبيت ابوها الثاني..
ابو جسار بفخامة صوته وجهورية الحضور وجذابيته\يعلم الله ان ملوك مثل بنتي شهد..أدب واخلاق..وهذا الي مطمعنا فيها...
والله انها تحت عيني وهي ماتدري..
اشوفها واحرص عليها..
صحيح مابي افرق بينها وبين الطاقم الي معها..لكن هي حيائها وحضورها تجبرك تنجذب لها..وتحبها ..
كان مطمني عليها اكثر هو ولد عمتها معها دوم...ولد عبد العزيز..؟
آبتسم ابو مناف\مايلحقك قصور يا ولد عناد..ولآ يجيك لومـ..مكمل الطيب ومضيفه..
ابو جسار\ماعليك زود...والحين موصيتني بنت راكان..على ولدها...!
قالها و الابتسامه تعلو شفايفه..\وتقول لآيجيني الا متملك..على بنت فهد..علمناً يوصلك ويوصل فهد...واذا دكتورتنا راضيه..
فما نبي نزعل بنت الشايب..
آبتسم فهد وبفرحه\بنت راكان تامر علينا وتنهى...
آبتسم جسار والتفت لـ جهت عناد وبصوت واطي\آها..آجل..يابو رعد بتطلق العزوبيه الليله وبثلاث..
آبتسم عناد ابتسامه غريبه شبيه بـ شخصاً ابتسم فجئه لكلآم لم يكن يحضرهـ..
والفنجال يحار في يدهـ من ثم برد..
والتزام الصمت من قبله سيد الموقف...
.
.
.
الدايس..
حديقة الفلهـ...
ام عساف متشاغله بتقطيع البرتقال..وتمدهـ ليد ابو آحمد..
من ثم آخذت تقطع قطعه آخرى لرهف..لكن جرحة آصبعها فجئه..
رهف بخوف\ماما بسم الله عليك..آشوف..
ام عساف بـرتباك\جرح مره بسيط...لآتخافين..
ليتلقف آصبعها آبو آحمد بـ منديل السفرهـ القريب منه..\بسم الله عليك..وش فيك موضي..من يوم قعدتي وفكرك ماهو بمعك...
رهف \ماما تعورك آجيب لك من داخل شاش ومعقم،.
ام عساف\ياربي منكم كله قطع بسيط مره..كبرتوها...الله يهديكم...
رهف بصوت هادى\ماما مشغلك شي..قوليه ..
آبتسمت وهي تضم آصبعها المجروح بـمنديل..\ولآحاجه...
رهف بمقاطعه\آكيد حلم اللولو والحيه..رجع لك من جديد..!
آبو آحمد \لآحول ولآقوة الا بالله..انتي فسرتيه واشغلتي نفسك بنفسك..يا موضي الله العالم انه اضغاث احلام...وماكل مفسر يفسر الحلم تفسيره الصحيح...
موضي\عساف حي..قاله لي الشيخ بعظمة لسانه...وقال انه مثل الي بيدهـ جمر ماتذكر..!كل هذا يعني آضغاث آحلام..
آغمضت عينيها من جديد ..لتسرق عينينها الذابله تفاصيل الحلم الدائم لها...
طفل صغير..مابين السنتين..ومجموعة من اللؤلؤ المنثور مابين يديه..
يلعب بها.. من ثم آقتراب تلك الافعى
ودخولها مابين اللؤللؤ..
ولعب الطفل بـ اللؤللؤ..ولمـ يفلح في آبعاد الحيه بنكثه التراب عليها..
لكنها..آصبحت مابين اللؤللؤ..
لم يفلح صراخي بأسم عساف لذاك الطفل..ان آجلب آنتباهـ ويهرب الي من تلك الافعى..
لينتهي الحلم دائماً ببكاء ذاك الطفل وانا ..وتلك الافعى تريد ان تبث سمها في جسدهـ...
فتحت عينيها ام عساف..وترقرق الدموع ينهمر من جديد..
آبو آحمد بعصبيه يقف\عساف عساف...يموضيـ...لو فيه خيط يدل انه حي لحقته..وجبته لك..لكن كل شي يقول انه ماهو موجود..ياموضي ذبحتي عمرك بها الدموع...وها الاحلام...
موضي وقفت وبصوت حاد\يعقوب عليه السلام..مايئس من رجوع يوسف..والله امتحن ها النبي في صبره..
حتى عيونه آبيضت من حزنه على يوسف عليه السلام..وانت جاي الحين تلومني على دموع تنزل..؟ يارجال
خلها تنزل وتجرح ها الخد ..
مانزلت الا على ضنى وحشاشة جوف...والله قبل يومين مدري من الي يبكي بعد على ضناهـ...؟
آنتبه ابو آحمد على تلميح ام عساف والتزم الصمت..
آم عساف بحزن\أثنين يا ابو آحمد آثنين..وش ها القلب الي داخل ها الضلوع يشيل من حزن ويكيل...والله والله ثم والله..كلما دخلت سوق او وقفت سيارتنا عند آشارهـ..آتلفت يمين وشمال..وآشوف الي بعمار عساف..يمكن..يمكن آلمح زوله وحتى لو مادري..تكون ها العين لمحت زوله..كود ترتاح لها ليل..
ثم آردفت\
آنت يا آبو آحمد آرتحت ودفنت قطعت حشاك تحت التراب..آنا لو ها القلب شاب بداخله نار ومايطفي لكنه موت وحق علينا آبصبر..آبصبر..آبصبر..
راح قبله آلابو والاخو..والام..لكن الي على ها الارض عايش وينه..؟
وين ديارهـ..كيف شكله..كيف حياته..متزوج...والا ماهو متزوج...عايش حياه سعيدهـ..والا
متكدر وضايقه فيه الوسيعه...وش السواة ..وش السواة...؟
مالي الا الي يسمع خفي الصوت يجمعني فيه ولآيحرمني آشم ريحته..ولو بعدها اموت..
آسترجع آبو آحمد...\ياموضيـ..الله بسماه ماقصدة آفتح عليك جروحك وآجرحك..لكن آنتي ترجين لك
سراب ماء..حتى آبوهـ..ترك الرياض بكبرها وراح ...ومارجع الا قبل كم سنه فتح له مستشفى و بنى حياته برياض من جديد ..آكيد انه ماترك شي الا سواه لكن آختفى ها الولد اختفى ياموضي لو لك كتبه بتشوفين عساف ولو مالك..والله لو يجتمعون هاالناس يدورونه لك والله ماهو كاتب مانتي بشايفته..
تمتمت بصمت وصمتت..
فعاطفة الامومه..لآيمكن لرجال ان يفهمون..ذاك السر اللهي..
عاطفة الامومه تختص بنا فقط جنس حواء...
ولآبد ليومـ..ان تنير تلك الشموع..

,
,

أبدّ مَاهِوّ خَطاهُ إنّه : دِفَنّ ضِيمَه ! , ... وَ قالّ : بِخيـرّ !
........................خَطَاهُ إنّه / .. رِضَى يَسقِيكّ حِبّه , .. وَ العِروُق : إيباسّ !
,
,
بتال&فلك
بتال يدخل فلك الفله الصغيرهـ..
وبأبتسامه\آدخلي..!
آصابع فلك معانقه لأطراف عبائتها بخجل...
وعيونها ترتفع بحياء لآأركان المكان ..
وفخامة العاجي بأركانه تتضح بصمتهم...
بتال بهمس..
وكفه الدافئ يعانق كتفيها..
ويجبرها على السير معه..\وش رايك..؟
فلك ببحه\ماشاء الله ..حلوهـ...
بتال بهمس...\انتي الي بتحلينها اكثر..
قالها وهو يجبرها تجلس على اول آريكه تصادفهمـ..
من ثم تعانق اصابع الدافئه عيون فلك لتغطيها..
فلك تحاول تبعد يده عن عيونها برقه\بتال..!
بتال بهمس بقرب من أذنها\عيونه..بس لحظهـ..!
قالها وهو يودع حضنها بأقة ورد بلون الاحمر...
وعلبه متوسطه بلون الاسود المخملي...
آبعد يديه عن عيونها....
فلك وآصابعها تحتضن الورد بصمت..
لتمر لحظات صامته بينهمـ..
بتال برقه\ماتبين تفتحتين العلبه..!
يمكن الي فيها مايعجبك مثلاً...!
يدهـ تمتد برجوله تمتلك بتال لنخاع..
ويفتح العلبه بهدوء ويرفع أصابعه بتعليقه ماسيه..
قلب ماسي..مفرغ..وآسم بتال وفلك يزين ذاك القلب برسم كتابي مبدع..
فلك وتحتضن عيونها الدموع..
آنصدم منها بتال وجلس با القرب منها ويده تحتضن آيديها\فلكـ..!
قاطعته بهمس خالجته الدموع وهي توقف...\حلو البيت..و..يعطيك العافيه على الهديه..؟؟!!
.
.
.
برود..
صقيع..
لفح وجه بتال بقوهـ..
وأعتصر قلبه..
آرتعشت آجراس الجروح في قلبه..
بصدها الموجع...
حرارة البعد آذابته..
صهرته..!
وينك يا فلك..لآتقسين..
لصبر مافيني..!
.
.
.
بتال ببحه وهو يبتعد\طيب ..بطلع كمـ ساعه وبرد..على العشاء..وبجيب عشاء معي وكم غرض للبيت..ماراح اتـأخر...
فلك هزت راسها بصمت وخطواتها تضع معها باقة الورد والعلبه على الطاوله الجانبيه...
آنسحب بتال من المكان بصمت مطبق...موجع لروحه..
.
.
.
بعد ساعه الا ربع...
.
.
.
بيت العاجي...
بتال يحتضن فلك ويطبع قبلات على خديها..وخدي سنا المتعلقه به..
فلك\بابا وحشتني كثير...
بتال بأبتسامه\وانا اكثر...كيفكم كلكم طيبين..
فلك هزات رأسها بأبتسامه وهي تحتضن الالعاب..
وتجلس بأرضية الاستقبال مع سنا...
أبتسم بتال على ابتسامة الظبي الصغيره وهي بعربتها....
آقترب منها بشوق جارف وحملها بحب بين ذراعيه ليطبع مئات القبل على وجنتيها ..
بتال يجلس على الاريكه القريبه..\بابا حبي انا ظباااي..
لعب بطراف اصابعها الصغيره..وأحتضنها بحب..
بهمس\افلاكي..روحي خبري ماما وخالتك آني جيت...
آبتسمت فلك وركضت لدور الثاني..
بمقابل....
ومن دربزين الدور الثاني..عيون الظبي المنزله لصاله المفتوحه...
اتجهت بعدها بعصبيه لجناحها وصوت الباب اعلن عن آعصار سأينفجر..
بجلسة الدور الثاني..\قطع ام ها الخلاقين..وش بلاهاااا..؟
مناهل\مصيبه ..ها المرهـ وش ها الكيد الي ساكن ضلوعها وباني له قصور..
مناير \تحمد ربها وتشكرهـ ماهو بطويرق الي آعرس..ماعرس الا بتال..ياحظي المنكس وش منكس..الا آعور واعرج..الي هو يحوفها حوف..ويدهينه لآتنكتين..وآنا..مالت على وجهي الا مالت..من طبينه لطبينه...من حفرهـ لحفرهـ..
مناهل بمقاطعه\مناير قسم بالله انفجر راسي بريحة خلطة ها الحنا ..متى بتخلص من روسنا..
مناير تنظر لساعته \باقي ساعه ونص..أصبري يامنهيل..
مناهل\الا وش حاطه فيها ريحتها مره قويه...
مناير\حنا..و..شوي ثوم..وشوي كركديه..وشوي قشر برتقال مبشور تنقعينه مع الكركديه قبل..عشان كذا..بيطلع اللون..و
مناير مستغرقه بحديثها لما توسطة فلك المكان وبصوت عالي\ماااااااما بابا تحت يبيك انتي وخااااااالتي..!!
شهقت مناير بصدمه\ابوتس تحت..!!
مناهل\أأأأأأأبوك تحت..!
فلك بصدمه\ايه..وقسم هو تحت ومره مبسوط يلعب الظبي..
مناهل توقف وبعصبيه\ايه مبسوط وش الي مايبسطه...جاي ومستانس وفرحان وطاقته الوناسه معرس يابنيتي معرس..خليه يتونس وينبسط..!
لآحد يكدر خاطره لآحد يقول له شي...
مناير بحديثها الصارخ وكلامها تنزل من الدرج بخطوات سريعه
مناهل برتباك\شوفي فلك انا بروح اتحمم قولي لبابا ينتظر انا بحمام..خلاص خالتي..
فلك آشارة براسها بأبتسامه
.
.
.
مناير وهي تتوسط الصاله الارضيه وبصوتها العالي..\يامرحبا ياااامرحبا نور البيت ..يامرحبا بشمسنا..وظلالنا ..َ
يامرحبا طيب البيت وعمودهـ وساسه..!.!!
.
.
عيون بتال المراقبه لجنون ترحيب مناير المتهكمـ..
جلسته لم يغيرها..
قابع برجوله فخمه على الكرسي الأنيق..
وآبنته الظبي بجانبه تلعب بأطراف سبحته..
ويده تعانق آطراف دقنه المنحوت ومرتكئ على طرف الكرسي بهدوء..
وعيونه تتحرك على ثورة مناير القادمهـ...
بهدوئه الدائم\هلآ..فيك..
مناير بعصبيه\كان ماقطعت عسلك يا رجال..كان جلست بعد كم يوم معها..ماله لزوم كان ماجيت ..ليه كدرت خاطرك بشوفتي..وشوفة بناتك..
بتال بهمس هادئ\آم فلك ..آستهدي بالله وآجلسي..وحصلي من الله خير
مناير بعصبيه\لآ..ياولد مقرن..لآ..مالي بنت آسمها فلك..من اليوم وطالع غيرة اسمها...بسميها على مزاجي..ومزاجي آختار سحاب..!
آبتسم بتال يمتص ثورتها\مو مشكله..كلها بسماء..!!
تعالي يأم سحاب..وآطلبي رضاك..من الف لرقم الي تحددينه...
آبتسمت بتهكم\مايحلقك قصور..مكفي وموفي با الجروح والعطايب..!
تجاهل كلماتها المستفزهـ له..
سحب كيس آنيق ...
وضع على الطاوله القريبه..علبتين بلون الاخضر المخملي...وفتح العلبه الاولى..
ليظهر طقم ماسي آنيق بلون الخمري..يضيئ..بفخامة الماس..,,,
بصوت حيادي الوتيره\مناير..هذي رضوتك انتي ومناهل...تبون آكثر..قلت لك آطلبي من الف للي بخاطرك..
مناير بصراخ عالي\جااااي تراضيني بلمعة الماس وكم الف ...لآ...انا رضوتي كايدهـ يابو ..والا نقول..ابو مقرن آحسن..بنخلي لك بنت البراق تجيب مقرن العاجي الصغير..!
آنت بأي وجه رايح تزوجها من جديد..؟
أذا مافكرت في ابوك وحريمك.؟
.فكر على الاقل في بناتك..؟
في ها المنهوبة الجد الي بتصير خاله لهمـ..!
اذا انا هنت عليك ..؟
خذيت علي مناهل وسكت وقلت يمكن ويمكن ويمكن..؟
مناهل بنت ناس وبنت حموله معروفه...
لكن تروح وتساوي روسنا بها المنوهبة الجد...!
وتهينا بين أهلنا وجماعتنا..؟
وش تبينا نقول بعد ها السنين..؟
نقول والله بتال الله يطولنا في عمره..الله يسلمكم حرمته الجديدهـ تعرفونها ..هي نفسها عجوزه الاوله..بنت الاصول والحسب والنسب..
آنت يابتال حتى لنا ماطقيت الراي والخبر...
.
.
.
نقف هنا..
.
همسة محبه...معاً لتكون اعراضاً دون عرض الطاهره












عرض البوم صور فـــرح   رد مع اقتباس
قديم 27-09-2012, 12:19 AM   المشاركة رقم: 46
المعلومات
الكاتب:
فـــرح
اللقب:
مُشرفة عآمـة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية فـــرح

البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 9959
الدولة: مبتورة كل السكك !
المشاركات: 14,569
بمعدل : 9.81 يوميا
معدل التقييم: 133
نقاط التقييم: 58014
فـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond repute

اوسمتي


المزاج
V


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
فـــرح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فـــرح المنتدى : الروايات الطويله
افتراضي رد: رواية بعض العيون حقدها في نظرها / كآملة

.
.
.
نظرة حقد 20..
.
.
.
مدخل
.
.
.
تقهويتكـ. سنين ولا نويـت أهـز ّ فنجالـي..
عليك الله وامآآنه لا تجيـب الع’ـيـد واهـزّه..





تحمّلت الج’ـفا .. والهم مال .. وميّل عقالي..
تنام وصاحبك يسهر طوال الليـل ويحـزّه ,,






الا يا كم ّ دمحت لك الخطا يالصاحب الغالي...
وحبك عاش فيني ما يشوف الـذل واعـزّه ...






معاذيرك كثيره في وصالي ضيّقـن ّ بالـي...
أبيّن لك رضا .. وجه ٍ يجيك بحب ومنـزّه ...






بعد ما قدر ّ الله صرت في حلي ّ وترحالـي...
ورايات القصيد اللي براس الشوق مرتـزه ...





تسيّرني هجوسي لين اسجّ المرقب العالـي...
واجر ّ الصوت بأشعار ٍ على المرقاب وتهزّه ...






رسمتك بالفضاء من حبر ليل وريشة اهلالي...
تشوق البيد لمزونك ويهواك الضمى مـزّه ...






واشوف بتالي الايام غرك ّ ما حصل تالي ...
ليا.. لديت عيني في عيونك ما بها .. فـزّه...








تجيني بالسهوله ما حشمت القلب وآمالـي...
غلاك اللي بصدري برخص الاثمان تبتـزّه ...






حرام ان كان طيفك في دروبي دوم يبرالـي...
عليه امن الصدود بسيفها فالعنـق وتجـزّه ...





خلاص .. الله يديمك يوم كفك عاف فنجالي...
وابهديك الفراق اللـي يلـزك بعـد ويلـزّه ...

.
.
.
.
.
لآتلهيكم الروايه عن دخول وقت من اوقات الصلاهـ..
.
.
.
بصالة الاستقبال لفلة الراسي..
جسار..يوقف بـ القرب من الفازه الكبيره القابعه بفخامة با الاستقبال..\الليله يبي لها أحتفاليه..!
ابو جسار غارق بضحكه وجلس على اول كرسي من كراسي الاستقبال\هاااا..ابو رعد وين تبي تعشي الراسي الليله.!
آبتسم عناد بتلقائيه \جدتي هيااا هي الي بتعزمكم..هي الي تبي تزوجني وهي الي بتحتفل معكمـ...
قالها وهو يضغط على الاصنصير..\ذابحني النومـ..!
انفتح الاصنصير تلقائي وام جسار وشهد تلقاهم وجوه الراسي بـ الدور الارضي...
آم جسار بأبتسامه \هااا بشرو..؟
ابو جسار بضحكه\ملكنا..
آبتسمت آم جسار وهي تطبع على خد عناد قبله\الف مبروك الله يوفقكم ..
تراجع عناد بشبه أبتسامه..
لتعانقه كفي شهد من ثم تطبع قبله على خدهـ..
كفيله تلك القبله..آن تربك عناد..فيتراجع قليلاً الى الوراء..
شهد بخجل\الف مبروكـ
من ثم تجاهلة عناد بشي من الارتباك .. لتطوق يديها الرقيقه آطراف رقبة والدها\لآالليله صدق غيييير..
آبتسم ابو جسار على معانقة شهد الطفوليه له..\هلآ..وغلا..بشهد القلب..
طبعة شهد قبلتين مشتاقة على خدي والداهـا..
آم جسار..\تعالو حياكمـ بصاله..مجهزه لكمـ قهوه وشاهيه ونعناع وكيك..يالله حياكمـ..
آلابتسامه تعانق الجميع ..
ويد ام جسار تشد برقه يد عناد المتخاذله...
.
.
.
خِنقنيّ كَفّ حِزنيّ , وَ إرتِفَع صَمتيّ .. أمَامّ الغيرّ !
........................ وَ سَالْ منْ العِيونّ : أسْرابّ جَرحّ .. وَ [ آه ] ما تِنقاسّ !
.
.
.
بيت ريان...
ضي ترفع كرتون صغير على الطاولهـ...لتسبقها يد ريان وبعصبيه\مجنونه انتي..؟
ضي بأرتباك\مو ثقيل...
ريان بعصبيه\ولو..؟لآترفعين شي ثقيل مره ثانيه...
ضي وعيناهـا تدور على لبس ريان\وين..؟
ريان بضحكه\وين..؟
ضي\لآبس..؟
ريان\مممم ابوي ببيت وجاتيني رساله من شهد ان الليله سبشل للعائله ولآزم نجتمع...
ضي بأبتسامه\ليه..وش فيه..؟
ريان يضع آصبع خفيف بثلاث طرقات خفيفه متجانبه على كتف ضي وكأنه يشير لرتبة عناد\عناد..تملك الليله..ابشرك..بيفكنا لو شوي..
ضي تعلو الابتسامه شفايفها\والله.. الف مبروك...
آشار ريان بالامباله\لآتقطعين بتهرب منه..!هذا ماحد يعاشرهـ..!اللهم لآشماته....؟
ضي بتقطيب\والله انتم الي ماعرفتو له...هو مايحب آشياء وانت وشهد تتعمدون تسونها وترفعون له ضغطه..
ابتسم بتهكم وأصبعه يضرب بخفه انف ضي\نسيت ياستاذه ضي انك علم نفس...!
آدار ظهره لـضي...وتوجه لصاله...
تبعته بهدوئها الجميل\قلت لك شخصية عناد شخصيه مركبه..وخليط من الماضي والحاضر...خليط من الذكريات...
آيه منغلق على نفسه...
لكنه حاول كذا مره يحتك فيكمـ وانتم الي تصدونه..
آخر شي كلام شهد له قبل كمـ شهر....بدل ماتقول له كلامـ
حلو ..وجميل...
تروح تصده وتجرحه وماكئنه أخ...يبي منها فقط الاحترامـ
وأنت ياريان..ممكن تقول لي السبب الرئيسي لمواقفك الجافه الدائمه معه..؟
حرك كتفيه بالامباله\هو دايم محتقرني وماهو شايفني شي قدامه أبد..
حتى ساعات يوصلني شعور..انه قاعد يملى راس جسار من ناحيتي..وانا جسار آحترمه كثير وأقدره واحبه..ومابيه في يوم يزعل او ياخذ بخاطره مني..
بس هذا العناد لو تشوفينه با البيت ماحد يحب تصرفاته الا جدتي ..؟
انا وشهد وحتى امي وابوي...
امي ساعات احسها بارده جليديه من ناحيه كل ماكنت اشكي لها قبل سنوات منه ..
ومن تصرفاته وطريقته الدايمه في تحقيري ..
حتى قدام اصدقائي وزملائي ..
تقول لي خاف ربك في عناد..تراهـ ماعاش معكمـ ..وماذاق حناني..
وابوي وش يقول..
.أخوك الكبير وتراه المبدى..!
بفهم انا بفهم..؟
ضي تمتص ترسبات عالقه برأس ريان\ياحبيبي هذي الحركات العدوانيه من عناد بس جذب أنتباهـ لآاكثر ولأ اقل يبي بس يندمج معك انت وشهد بس بطريقته هو واسلوبه هو...
مايعرف غير ها الأسلوب يدخل لكم فيه..
ريان بتهكم\دخيل المحلل النفسي..لآيكثر ضيو..خلي بس آهتمامك في الي ببطنك..الي خارج ها النطاق
مالك شغل فيه..
آشار بأصابعه مودعها...
.
.
.
خِنقنيّ كَفّ حِزنيّ , وَ إرتِفَع صَمتيّ .. أمَامّ الغيرّ !
........................ وَ سَالْ منْ العِيونّ : أسْرابّ جَرحّ .. وَ [ آه ] ما تِنقاسّ !
.
.
.
الراسي...
صوت مسج..أخر...
راقبته عيون متوجسه...ببحه..\أستئذن شوي معي مكالمه..
آبو جسار\لآ تتأخر..؟
اشار برأسه وهو متوجه لجهت المطبخ....
تقدم بخطوات واسعه ودخل المطبخ الواسع...
عناد بصوت واطي\نينا..نينا...
-يس ..!
- هاو ار يو..؟
نينا\أي ام بتر تو دي...
-بليز فرنش كوفي...؟
نينا\يس...
آدار عيونه عناد بسرعه في أركان المطبخ ...
ليلتقط سلة صغيرهـ...
بها جوال صغير يخص نينا..!
أمتدت يدهـ بخفه وأدخله بـ جيبه..!
خطواته الواسعه ..
يترك الدور الارضي كله..
وينتقل بـ الاصنصير...لسطح الفلهـ..!
.
.
.
آرقام سريعه يحفظها..
آلو....
-سيدي..شكوكي..كان لها محط آهتمام عندكمـ..؟
-آتمنى ..؟
-علمـ...!
-آكيد ...الخط آمن...؟
-وصلني خط سير العمليه..والتقطت الاشارات...؟
-جاري التنفيذ الآوامر..؟
آقفل الخط...
ودس الجوال الصغير بجيبه بعد مسح الرقم الاخير..
أطلق زفرهـ..باردهـ...
وعيونه تتقلب في ظلمة الاجواء..
واضائة المباني المنخفضه و المرتفعه..
تنعكس على عيونه..
لتعكس سحراً غريب يمتلكه وحدهـ...
وحزن غريباً يسكن في صدرهـ..يمتلكه وحده..
آنتبه لتو..في ظلمة الاجواء..
واختلاس الانوار طريقها لشق الظلامـ..
انٌه جداً وحيد...
لآيؤنس وحدته..سوا تلك الجدهـ....
وذاك العمل المغرق نفسه به...
آغمض عينينه..
وتلك الرائحه تداعب آنفه..
آبتسم...!
مضى وقت طويل..
غابت هي آيضاً عنه...
قد تكون تلك الرائحه..
الخائف والفزع منها..
مسلي آخر..له...
يكرهـ الفراغ ..
تجعله يغرق في ظلمة يجهلها..
هو المطارد والخائف..والباكي فيها..!
قشعريرهـ تسري به..
ولمحة ذكريات ..تعبر حدودهـ..
بشي يشبه همهمات حلمـ...
ليل..؟
وبكاء..؟
و..وجه قبيح...؟
ورائحة عبقه تسكن روحه..
لآيجد لتلك..الاشياء تفسير...ولن يجدها..!
فهو لآيكاد يتذكر شي..
سواء..آحلام متلاحقه..
هو فيها خائف مذعور..
في ظلمة الليل ..
وسوادهـ..
وتلك الرائحه..
وذاك القبيح هم آبطالها...!
آطلق تنهيدهـ.....و..ببرود \يا حلوك يا الريـــــــاض..يا سرب من الحمام بسماء هارب..!
ببحه\ياليتني في ها اللحظه الرياض..وتحضنك عيوني..؟
التفت لجهتها بصدمه ليجدها خلفه تماماً..تراجع ليصتدمـ بـ نصف الحائط خلفه..
سيوف وعيونها ممتلئه دموع\من جديد ..؟من جديد..؟بتخطب وتزوج..وتسوي نفسك سعيد..؟ماتقدر ماتقدر..بتهرب من الكل وآخر شي..بتجيني...عبير ثانيه..؟
وطلآق ثاني..لآتعذب روحك عشانه..
دفعها بقرف..وتقدم خطوهـ\لآ ياسيوف..ماهي بعبير ثانيه..ولآزواجي ها المره منها هروب..هذي من يوم لمحتها آستوطتني تفاصيلها..هذي آحسب الوقت حسبة مشتاق يخطي في حسبته عشانها...!
خطت خطوه واسعه لتكون آمامه\ تكذب ها الكلام بس عشان تخليني آبعد مثل المره الي قبل..؟
آبتسم وعيونه ترتفع لسماء..
ليبعد آنظاره عن وجها العاري ويتوسل الى الله بـأعفافه عنها\لآوالي خلقني ماكذبت...
دفعها من جديد..لكنها طوقت من جديد معصمه\من الي بيدري يـا عناد من الي بيدري...؟لآهي ولآهو..؟
.
.
شعر بدوار..يلف رأسه...
ويضع غشاوة من ظلآم دامس على عينيه..
غثيان...
غثيان...
من ذاك الجسد الشبه عاري الذي لمحه من دفعه لها..
شديدة الجمال...نعم...
لكن جمالها يشعره بتقزز ..
لآيجذبه لها..
ولآحتى يركن الى التفكير بها...
.
.
آردفت وبرجاء يائس وغريق يحاول من جديد الامساك بشي ماء \آترك منك ها الخجل ..{لآ}..تقول جسار وهي...عشانك..كل شي في همس الخفى يصير..!
بنهاية جملتها كان رنين صفعته ..
تصرخ بهـا..اركان سطح الفله...
بحده..و..عيني عناد تنظر مباشرة لعيني سيوف المصدومه\آنا شلون آخبر جسار فيك..آنتي حرام بعد اليوم تجلسين دقيقه في ها البيت...انتي ماتخافين ربك..ماتستحين منه...خوفي من ربي هو الي معففني منك ومن غيرك...
آبعدها بقرف..للتترنح للجه الاخرى...
وينزل عناد بخطوات واسعه الى الدور الارضي...
.
.
.
خِنقنيّ كَفّ حِزنيّ , وَ إرتِفَع صَمتيّ .. أمَامّ الغيرّ !
........................ وَ سَالْ منْ العِيونّ : أسْرابّ جَرحّ .. وَ [ آه ] ما تِنقاسّ !
.
.
.
العاجي..
مستغرقه في صراخها الذي يصم الاذان..
مناير\فلوس و عيال وصحه و سمعه...!
احمد ربك واشكره على ها النعم الي منعمها ربي عليك وغيرك حارمه...
علمني يا بتال وش تدور فيها مالقيتها فينا..؟
لأتقول ابي ولد...؟
عمرك مافرقت الولد من البنت..
كلهم عندك سوا...
وش الي فيها وماهو فيني انا ومناهل...؟
آبتسمـ ببرود\مناير..تعالي....
قالها وهو يشير لكرسي قريب منه...
آردف\تعالي..!
بعصبيه\حتى ابوك ماهو براضي ..واختك شوي وتموت نفسها من القهر والغبن..
فشلتها وفضحتها عند حمولتها وعند نسابتك..
لحظات وتوسطت مناهل المكان\يمكن يقول لك..تجدد الحب القديم..وماقدرت أنساه..أو خلينا نقول مراهقه متأخره...ونزلها الله على روسنا من ذنوبنا..!
مناهل بعصبيه\أذا ها العائله ساحرتك...بنعالجك..بروح لئ شيخ..ونخليه يقرا عليك الا اكيد بيطلع اثار السحر عليك من القرايه....!
مناير تصفق يدينها بتهكم\سحر أحباش ماقلت لك...ماعاد يجي منه فود..!
ولأترجين لراعيه الصحايه والقوم...
مناهل بعصبيه\على الاقل عطنا خبر..قلنا ...علمنا..طقنا لنا الراي ماهو تعمل عملتك وتنحاش..!!!
.
.
.
آبتلعت ريقها ..وخطوات بتال الواسعه تقطع المسافه لهم...
.
.
.
بتال بهمس غاضب مبطن بتهديد واضح\انتي وهي...ماقصرت في حق ولا وحده فيكمـ..وماظلمتها معي لأ با السنين الي مضت ولا با اليوم ولابعدين..
وزواج وتزوجت لآهمتوني ولآبرد لكم الراي..
دامني مرضي ربي فيكم وفي حقوقكم..هذا اولاً...
ثانيا يا مناهل...
انا معطيكم الخبر من زمان...
بس انتم الظاهر فهمكم بطيئ..
انا قلت لكم بتزوج...الي انا ابيها واختارها...
فلك هي أختياري وهي الي بخاطري..
الي بيرضى فيكم ياهلا فيه العين أوسع له من المكان..
والي ماهو براضي ...؟
بعد على العين والراس..
ماراح انشب بحلقه..
أمساك بمعروف او تسريح بأحسان...
بطلقها بهدوء..
وحقوقها توصل لها كامله مكمله..
وحق العشره محفوظ..
مناير بعصبيه تقطع كلامه\انا أبي طلاقي يا ولد مقرن...راسي ما يتساوى مع راس بنت البراق ابد...!
عيون بتال المتوجه لمناير ببرود..أشبه بصقيع..
حولها لجهة مناهل بشبه أستفهام...؟
مناهل بهمس\اذا وعدتني با العدل يابتال..؟
بتال بهمس\طيب يامناير ..لك الي تبينه...!وانتي يا مناهل انا بتال بن مقرن ماتغير فيه شي...
مناير\ومتى بتطلق..!!
بتال بهمس\آبشري..ماطلبتي...بس خذي لك وقت فكري فيه..الطلاق ماهو لعبه وخاصة في الي بعمرنا...وبنات بينا وبنص...
مناير بحده\ماراح اخذ احد من بناتك.. خلهم يجلسون على قلبك وقلبها... خلها تربيهم...
مناهل تشد يد مناير وبهمس\مناير تعوذي من ابليس وش جاك...
مناير بصوت عالي\وش جاني..ماتشوفينه بايع ماهو بشاري...ماقعد معه عقب اليومـ ساعه..
قطع حديثهم الصارخ....صوت عكاز مقرن..
يضرب التحفه العاجيه الواقفه بفخامة بـ القرب من الجلسه...
ويصدر صوت...يجعل الواقفون يتوجهون بنظرات اليه..
مقرن بعصبيه\ماتباع بنت الاصول ولو ثقلت بـ الذهب والماس.. تثقل كفتها وتخسر كفت الماس..وش ها الكلام يامناير..من الي بايعك...؟
مناير بصوت باكي وهي متوجه له\عمي...ماترك فيها ولدك اصول وحمايل..هذا هو مساوي راسي فيها...؟وهذا هو بايع العشرهـ...وبايعني وماهو بشاري....ومانقص الا يحرج علي..!!!
بتال بعصبيه\منــــــــــــــــــــاير...لآتحطين نفسك في موقف تندمين عليه..والي خلقك لأخليك تندمين على ها الاسلوب...
مقرن بحده\ناقص بعد تمسك العقال على ظهرها...؟
بتال بصوت غاضب\يبه...هي تعرف طبعي زين..وماظنها جاهله..او ناسيه...مشاكلنا نحلها بينا..ومايتدخل فيها آحد وهي عارفه ها الشي...والحين آشوفها شاده الظهر فيك ...؟تبي تطلعني من طوري
والا وش المطلوب...مااااتتكلمين...
مناير بحده\والي منحرق دمه...و..ساهراً ليله..عادي ..مايخالف..في ها الحال واردى...عساه مايقومـ..
والا انت اذا احرقنا دمك عشر دقايق..تقوم الدنيا وماتجلسها...لآ..يارجال..ذق مر الكاس شوي...
خلك تعرف ان كل طير فوق راسه طير..وكل قوي فيه الي اقوى منه...
واسمعني...انا ماني في حاجتك...جالسه هنا والله عشان ها الشايب ..والا انت..مثل ماخبرتك يا الله يسلمك
ماعاد فيك رجا..ولافود..!!
آلقت كلماتها وهي شبه متهكمـه...
بتال بعصبيه\لآ..آجل والله آبشري بنوم الليل...وزوداً عليه نوم القوايل...وبردي ها الدم بزيادة تركيز
التكيف..ودامك مانتي في حاجتي..فانا والله لو كان لي حاجة عندك فا انا زاهداً فيها..ومابيها...
ودام الفود والرجاء منقطع مني مثل ماتقولين...آبشري بطب يبري العله...
قاطع كلامه صوت مقرن الغاضب\والله لآتطلق بنت آخوي..ان غضبي عليك ليوم يبعثون..!!!
.
.
آلجم بتال من كلمات مقرن.. و..وعيدهـ...
بطرف رجله..ضرب كرسي قريب منه...
فذهب الكرسي يترنح لأخر المكان..
و..آعلن رحيله...بصوت صامتاً...
آشبه بزفرات بركان...آن له..الثوران..
.
.
مناير ببكاء\شفت ياعمي شفت كان بيطلقني....
مناهل بصوت معاتب\لسانك متبري منك..وش ها التخبيص الي ظهر منك..زين انها وقفت على كذا...
الله يهديك الله يهديك....
مقرن بغضب يجلس على الكرسي القريب\كم ليله مع بنت البراق..سوت فيه كذا...آجل لو بعد كم سنه وش بيصير...
مناير تجلس با القرب من قدميه\تكفى ياعمي انا وبناتي مانرجي الا الله ثم انت...
مقرن بفزع\مناير..لآأسمع منك ها الكلامـ...قومي الله يهديك تعالي جنبي..قومي...
.
.
.
خِنقنيّ كَفّ حِزنيّ , وَ إرتِفَع صَمتيّ .. أمَامّ الغيرّ !
........................ وَ سَالْ منْ العِيونّ : أسْرابّ جَرحّ .. وَ [ آه ] ما تِنقاسّ !
.
.
.

بيت فلك&بتال
ياسر يبعد فلك برقه \كبستي على صدري تجيني ذبحه او شي ثاني وش مأكلك عمي ها اليومين...
ضربت فلك بخفه كتف ياسر\ياثقل دمك...
ياسر بأبتسامه يقلب عيونه بفله\ااااوو..ذوق بتال فخمـ..مو كذا خالتي...
غمز لها في الكلمه الاخيرهـ...
فلك بنحراج\بجيب لك عصير خلك عاقل وأهد شوي...
ياسر بخطوات واسعه يٌلقى بجسمه على الاريكه المخمل...\آمرك يـ آميرتي..
فلك بـ المطبخ وبصوت عالي\تبي برتقال او مانقا...؟
ياسر بتهكم\من هذا حته ومن هذا حته..وزيدي بطرف اصبعك عليه..!
فلك تطل \آقول..ترى انا خالتك ..؟مو وحدهـ ثانيه ..؟
ياسر غرق بضحكه صافيه\الله على أيام اول وسنين اول...يالله خيرهـ بنجدد العهد القديمـ..قريب..
فلك تنزل العصير وقطع من الكيك\وشو تجدد..ياسر خاف ربك..ها الشي ياقلبي حرام ...ومايجوز من الله...بدل ها المغازله والمشي البطال..تزوج...
آبتسم وهو يمد يدهـ لكأس العصير\زواج فرغنا منه..جدي بيزوجني..وحدهـ مصنوعه من الكرستال...!!!
رفعت حواجبها بصدمه\وشو..كرستال؟وش دخل جدك..!ياسر صاير شي ماعرفه..؟
آرتبك\هههههه لآ وش بيصير..؟بس جدي بعد تطليقي لملوك ...
.
.
.
رجفه بسيطه سكنت شفتيه.....
.
.
.
قال بزوجك بنت واحد يعرفه..؟
آبتسم بطعم الم\وانا والله ابي الزواج ..كبرت ..وشيبت...
قالها وهو يضحك وأصابعه تتخلل شعيرات البيضاء..!
فلك بأرتباك\شف نصيبك ..لآتوقفه كثير..هي بعد شافت نصيبها والله يوفقها مع الي خذته..
.
.
.
القت فلك عدة كلمات جهلت
او تجاهلت وقعها
الناري ..
القاسي..
الموجع..
دخل الى أضلاع صدره ..
شي ماء حاد..
عبث بها..
وحولها بقسوه الى حبات رمل..!
او
بقايا رماااااد...
لآ..{لآ}.~مستحيل..
سمعه لم يجعله يستوعب كلام خالته جيداً..
أعاد أرهاف السمع..
.
.
ببحه\خالتي..!ماسمعت زين..او..مافهمت عليك..!
{ش}قلتي..؟
فلك..آحمر وجها..بأرتباك\ياسر ..ملوك..قبل ساعتين تملكت..!
.
.
.
شعر بسمـ يجري بكل عروقه النابضه...
حرقة هذا السم ..
تصل الي قلبه ..
فآتشطرهـ...
الى شطرين...
آوردته..
تمزقت من وقع الكلمتين..
هل هي كلمتين..
ام قيوداً من شوكاً تلتف به..
تملكت..!
تملكت..!
تملكت..!
.
.
.
ببحه\تـــــمـــلــــكــــت..!خالتي ..ملوك تملكت ..؟
يعني...تزوجت...؟
يعني في رجال دخل حياتها غيري الحين..؟
يعني دخلت تحت ذمة رجال ثاني...؟
يعني أ..أ..أ...
قاطعته فلك برحمه \آيه...ياسر..آيه...ليه منصدمـ ليه..؟
أكيد بتشوف نصيبها..
وانت ان شاء الله بيوفقك مع غيرها الي تسعد قلبك وترتاح روحك معها...
.
.
يتبع.












عرض البوم صور فـــرح   رد مع اقتباس
قديم 27-09-2012, 12:20 AM   المشاركة رقم: 47
المعلومات
الكاتب:
فـــرح
اللقب:
مُشرفة عآمـة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية فـــرح

البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 9959
الدولة: مبتورة كل السكك !
المشاركات: 14,569
بمعدل : 9.81 يوميا
معدل التقييم: 133
نقاط التقييم: 58014
فـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond repute

اوسمتي


المزاج
V


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
فـــرح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فـــرح المنتدى : الروايات الطويله
افتراضي رد: رواية بعض العيون حقدها في نظرها / كآملة

.
.
أستغرق لحظات..ليتمالك نفسه...
فـ تحكم بزمام نفسه..ظاهرياً...
وانفلتت منه كـ طفلاً تائه باطنياً...
.
.
.
ببحه\ليه ماخبرني خالي وانا الصباح كنت عندهـ ليه تجاهلني كذا..؟
فلك أستغربت صوت البرود الذي سكنه بعكس تلك الملامح أمامها..
أبتسمت\يمكن مايبي يضياقك اكثر..والا سعادة قلبه..انك توقف جنبه انت ومناف في مثل ها الوقت..!
.
.
.
آه..
لأول مرهـ..
اعلمـ أن الميت يحضر جنازته..
ويئم المصلين..!
.
.
.
بتعب روح..ومهاجرتها\قلت لي من خذت..؟
بأرتباك\واحد..من الناس..؟
ياسر بأبتسامه ميته\أبي أعرف بس الي خذاها بعدي..منهو..؟
فلك \ياسر...ملوك أذا طلقتها مو يعني أنتهت علاقتها معك وخلصت..لآ ياولد عبد العزيز..ملوك بنت خال..
وأخت..
أول ماتحس بأن أبواب الدنيا تسكرة في وجها...
من تروح له بعد الله ..
ما تطق الا باب أبوها او أخوها...
أو بابك..!
.
.
آرواحاً متعثرهـ..
وصراخ عتب ..
يصرخ بها ذاك النابض بين أضلعه..
يلومه..على التفريط بذاك الطهر...
ويقسم ان يذيقه ويلات العذاب..
على ماصنعه بحق نبضاته...
وحالة خفقات تصيبه...
لآيلوم ذاك القلب الذي آقسم على معاقبته..
بأن يظل كما هو...
مختوماً عليه..بأسمها...
ذاك القلب الواقف بصفها..
هاهو يفتح مجلد العقاب له...
ويترصد اليومـ تلك الهفوات..
من ثم يعيدها له...
ويثقل روحه...
بأنواع العقاب...
لآيقبل اي تبرير صبياني يمر عليه..
فقد نصب اليومـ نفسه قاضي..
وحكم على روحه الخائنه بأالاعدام..
على أبواب مدينتها...
لكن تلك الروح...
تصرخ بوجع...
البرود قتلني...
و..انا روح بشر...خطائة ...
آقسم لك ايه القلب...
ان عشقها يسري أيضاً بتلك الروح...
لكن صبيانية الشباب أخذتني..بموجها...
خفقات قلبي صارخه\وهاهي اليومـ تقترن بقلب آخر...مافائدة الاعتذارات...
آنطلقة آوردتي كآ جنوداً مأمورهـ...
لتعدم تلك الروح الخائنه على آبواب مدينتها ,,(قلبي)..!!
.
.
.
فلك\يــــــــــآآآآسر....
آنتبه ياسر.. و..وقف..
بتعب\لآتطلبين مني بعد أدعي لها..!
بصدمه فلك و يدها على صدرها\لآ تكفى...لآ تصير كذا..!
أبتسم\انا مسافر يومين..وراد...عن أذنك..
طبع قبله على رأس فلك...وخرج بصمت..
.
.
.
بسيارهـ...
ما قدر يسوق..
وقف بمكانه..والعبرهـ
تخنقه..؟
تخنق من..؟
يآآآآسر...!
شعر أن الدنيا كلها جاثمه فوق صدرهـ..
طلاقها..
ووجعه وألمه كومـ..
وحرقة جوفه اليومـ شي آخر..
وطعم وجعاً مختلف..
وضع رأسه على الدريكسون..
ليمضي في سحابة الذكريات..
-وش فيك..؟
بطفوله\طاحت ربطة شعري وانفكت جديلة شعري...
ياسر\طيب تعالي...
ملوكـ والربطه بيدها\تعرف..؟
أبتسم\آتعلمـ..أنتي قولي فلك كيف تصلحها لك..؟
ملوك بطفوله\كذا..وكذا..بعدين كذا...
آبتسم أكثر على أصابعها الصغيره ووصفها لطريقة ...
لحظات وانتهت المهمه..
بنظره ناجحه بكل المقايس...
وبنظر الطفله الباكيه..
فاشله بلا مقايس..!
ملوك ببكاء\ماتعرف ..!ماتعرف...!
رفع رأسه من الدريكسون..
والابتسامه الذابله تعبر شفتيه..
صمت لدقائق...
وعيونه على الشارع والأنارات التي تزين طرف الآرصفه...
والهواء يلعب ببقايا أوراق شجر ساقطه....
لتأتي سيارة أخرى...
وتقضي على البقيه المتبقيه من ذاك الغصن...
بحرقه\ماحبتيني ياملوك والله ماحبتيني...



تنسيتني علمنـي وشلـون ابنسـاك
في هالزمن نسيان الأحباب عادي

شلون لأمرت علي البـال ذكـراك
وطيفك سرق مني لذيـذ الرقـادي

وشلون لا قالوا لي الناس وش جاك
من كنت في لـذة منامـك تنـادي

شلون أعيش اللـي بقالـي بليـاك
لامن غدينـا كـل واحـد بـوادي

لو قلت أداوى جرحي اللي تباطاك
ماكل جرح يفيـد فيـه الضمـادي

أعلنت حبـك ليـن كـلٍ تمنـاك
غلطه وغيري من خطاي استفادي

لولي مثل قلبـك تمنيـت فرقـاك
واكيد قبلك بالجفا صـرت بـادي

حلوه عذاريبـك وحلـوه مزايـاك
حتى بيوم فرا قنـا كنـت هـادي

كن الليالي ودها تكسـب رضـاك
وآنا يطول مـع الليالـي جهـادي

في ذمتي ماهي غريبـة خطايـاك
مبطي وقلبك لـو تنبهـت غـادي

علمني اكره ذكرياتـك وطريـاك
وانسى من الليلة صدوق الـودادي

ولاني بقايل عقبهـا ويـن ابلقـاك
راضي ولو إن جروح قلبي جدادي

وإلا القصايد جعلها مـن فدايـاك
لبستهـا مبطـي ثيـاب الحـدادي


.
.
.
ببيت ابو مناف...
أبو مناف بحيره\والله ها الولد مامنه فود ولامنه رجاء..أتصل عليه وجواله مقفل...ماعهدت الا مكالمته لي قبل اسبوع..
أبي أعلمه بملكتك يجي او يحضر ها اليومين...
مافيه رجاء الله لآيجعله عقوبه...
والله لو ما ياسر يطمني عنه ان اقول الولد ميت ولافيه بلا...
ملوك تمد له فنجال القهوه\بسم الله عليه يبه..لآتقول كذا..هو لو ماهو بشي زين له ماتركه ياسر...ياسر مطمن عمتي بنفسه يقول متوظف عند ناس يعرفهم...
وهو بأخر مكالمه لي يقول بجيكم اخر الشهر هذا في البريك حقي...
يعني ان شاء الله مافيه الا العافيه...وبعدين يا الغالي نسيت انه تؤمي
نسيت ان التؤم يحسون على بعض...
قالتها وهي تخنق عبرة سكنت حلقها طوال اسابيع غيابه ..
والم يغتالها تتجاهل مصدره ..وتعلل النفس وتصبرها بأنه بخير...
وياسر لآيكذب وأن اسودت صفحاته عندها...
لكنه لآيخفي مكروه عنهمـ...اذا اصاب مناف..
ابو مناف \الله يكتب الي فيه الخير له....ولك انتي بعد...ابوي ياملوك..العمر مافيه زود كثر ماراح..لآواصيك بها الرجال...طيب ومن وجه باين مواري الطيب والمرجله ...انتي داخله على عرب اجواد الله الله في الاخلاق الطيبه لصغير قبل الكبير...ترى الآنسان اخلاق..عشان يحبه القاصي قبل الداني
ورجلك يابوك الله الله بخاطره..
انا من يوم شفته وصدري انشرح له وحبيته وربي الشاهد..
لآوصيك فيه يابوك ولآوصيك في نفسك...ازرعي الطيب يابوك تجنينه...!
آبتسمت ملوك بعذوبه ووقفت تطبع على رأسه قبله\يابوي الله لايخلاني منك انت منبع الطيب وساسه...
آبتسم وتمتم بدعوات عذبه...
ملوك\يبه عشاك جاهز ..تبيه..؟
ابو مناف\لآ يابوي...بعد ساعه انا بنسدح الحين..
ملوك بأبتسامه\طيب ...أقوم..أخلص الشغل الي وراي اجل..
ابتسم ووعيونه تتبع خطواتها الناعمه
.
.
.
يومـ جديد..,,
.
.
.
بتال واقف بقرب من المرائه..فلك تقف بـ المدخن قريبه منه..\تطيب..؟
بتال بخبث\أنا مطيب..!
فلك برتباك\طيب على طيب....!
غرق بـ ابتسامه مصفاهـ..تزيدهـ رجوله ..\خاطرك بشي..قبل لآ اطلع...
فلك \بزور أهلي بعد أذنك..,,
قرب بتال من المدخن...وبخرته فلك..و..ألابتسامه ترتسمـ على شفتيها...
بتال بهمس\تذكرين..؟
آرتبكت ورجعت خطوهـ صغيره للخلف\هاااا..؟
بتال\يومـ أحرقتي شماغي بجمر...يقال لك تدخنين..؟يازين الطفولهـ لآبقه لهلها..؟

.
.
.
قلبها وقع صريعاً بين خفقاته..
وجمهور الخفقات لآيهدئ صوته..
يتذكر ..حدثاً صغيراً...
طوته ليالي وسنين بعيدهـ...
يوم عيد...
وطفوله آبتسمت لعمر الزهور وأيناعها..وتسربلة بـ ثوب الانوثه وتبخترت بـ أتقانها...
آحراقها لشماغهـ...هي طفله..وهو ايضاً..لآيعدو كونه مراهق..
كيف يتذكر حدث..بهذا الصغر..؟
.
.
.
آرتبكت وهي تنفخ الجمر بجمريتين تحت أنظاره الهائمه بطيب..وبحامل الطيب..\هااا تذكرين..
قالها..وآصبعه السبابه والوسطى تعانق شعرها برتباك وتسير معه في رحلة شيقه لأطرافه..
فلك برتباك\تأخرت على شغلك...
آبتسمـ..\مو مشكله..؟
رفعت عيونها برتباك له ..فلك بتردد\البارحه..شفيك..؟
تذكر بتال مناير وتحاميها بوالدهـ\ولآشي...ليه..؟
فلك\لآ..بس حسيت فيك شي..كأن خاطرك متكدر..
آبتسم...
حتى همسات الملامح تشعر بها...
ويكثرون اللومـ...
آقسم ..انها ..[ين آوردة القلب متعلقه]..
بتال\رايح لشركه تبين شي..؟
فلك\سلامتك...

.
.
.
خِنقنيّ كَفّ حِزنيّ , وَ إرتِفَع صَمتيّ .. أمَامّ الغيرّ !
........................ وَ سَالْ منْ العِيونّ : أسْرابّ جَرحّ .. وَ [ آه ] ما تِنقاسّ !
.
.
.
جناح عناد..
رمى جواله بنرفزهـ..
أستقر جواله بأخر أرضية الغرفه...
رمى المفرش\وهذا وقته بعد..؟وش يبي داق علي مع ها الصبح..؟
آستقرت نظرهـ على ساعته الرقميه بجانبه..\11ص..وش يبي امس كنا عندهـ..لآيكون عندهـ طلبات بعد..؟
ياليل النسابه الي مايخلص..
.
.
.
خِنقنيّ كَفّ حِزنيّ , وَ إرتِفَع صَمتيّ .. أمَامّ الغيرّ !
........................ وَ سَالْ منْ العِيونّ : أسْرابّ جَرحّ .. وَ [ آه ] ما تِنقاسّ !
.
.
يتبع.












عرض البوم صور فـــرح   رد مع اقتباس
قديم 27-09-2012, 12:22 AM   المشاركة رقم: 48
المعلومات
الكاتب:
فـــرح
اللقب:
مُشرفة عآمـة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية فـــرح

البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 9959
الدولة: مبتورة كل السكك !
المشاركات: 14,569
بمعدل : 9.81 يوميا
معدل التقييم: 133
نقاط التقييم: 58014
فـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond repute

اوسمتي


المزاج
V


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
فـــرح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فـــرح المنتدى : الروايات الطويله
افتراضي رد: رواية بعض العيون حقدها في نظرها / كآملة

.
.
.
العاجي...
الظبي جالسه بأريحيه على كرسي آنيق يتوسط الجلسه الداخليه لقصر العاجي...
بيالة شاي ترتشفها بهدوء...
وصحن آنيق به قليل من الزعفران ..
بتمايل عجيب تمتلكه..
تأخذ بخفه من الزعفران وتلقيه بـ بيالة المذهبه ..
من ثم تدير الخيوط المذهبه بملعقه صغيره..وأنيقه...
ملامحها الهادئه..
لآتعكس البراكين القابعه بروحها..
لكل منا شخصيه يمتلكها...
لكل منا بداخله تلك اللبوهـ
التي تفترس من يقترب من حدود ممتلكاتها..
بذوراً سقيت من مياهـ كبرياء النسب وعاجية الحسب...
كيف لتلك البذور التي أينعت وتوردت...
أن تجبر على ان تسقى من جديد من أيدي ساقي زرع أخر...
وعذوبة ماء أخر...
رفض تامـ..
وموت محقق..
هامت لامست الشموخ..
وأندلآق عطراً من دماً أصيل..
وصياحات قبليه بداخلها...
خصوماً وأعداء..
بها فوائدهـ يقطع لآجزاء..
من الخصيمـ..؟
و..الخصم..!
أراحام تتراء لها من جديد تنقطع..
التاريخ يعيد نفسه..؟
تباً لهذا التاريخ...
ماينفك من أغلاق مجلدهـ الكئيب..
حتى ينفتح على مصراعيه..
ويطل من رأسه ذكرى غابت..
وبتأكيد ..
هي اليومـ حاضرهـ...
سواد في غيمة سوداء قادمـ..
لآيبشر برذاذ مطر...
وانما طوفان يأخذ معه من تحب...
آنقطع فجئه سيل تفكيرها...
بغمامة هوجاء أعلنت دخولها..!
.
.
.
مناير بصوت أشبه بـ العلو..\صباحك خير ياسلطانة القصر..؟
ياربي من وين الشمس اليومـ شارقه...
نزلتي علينا...وتباركنا أخيراً...
آبتسمت..و..ببرود\تعالي آشربي معي شاهي...وأقضبي ها اللسان وقولي ياصباح الخير...يعمك الخير ويجيك..!
مناير بتهكم..وهي تلقي بجسمها على الاريكه من ثم ترفع قدميها قليلاً ليتضح الحناء المنقوش\آيه..بسوي وبحط...يحرم على العاجي..من بعد عبد العزيز..مخالط الدمـ القديمـ...
ونحارب ونطامر ورى ياسر ماياخذ بنت خاله..
وميبسين الراس..ورافعين الخشمـ..
واخر شي..
ترك ولد آخوك البنت..
وطاحت في راس الي ماحسبنا لنكسته حساب..
ماقول ياالظبي الا عزي من حطك على يمناهـ..وكبر مخدته..!
من ثم أردفت بعد لحظات صمت..\
آيه ها البراق..جدتهم مرة جدهم..ها المنهوب الجد..
فارشه سجادتها ليلة القدر..
ورافعة ذيك الايدين الشهب وقايله..
يالله ياكريم دمنا خله يختلط بدمـ شيوخ الرياض..
والا..السحر..
أمداه فكه ها الأيات الي تنقرى وها المويه المقري فيها...
شي الهي..من ربي..ياقلب لآتتعب ولآتشقى...
صمتت للحظات...
من ثم أردفت..\
آقول...الظبي..يأختي أنتي ماكله حبوب مهدية ها الاعصاب مثل ها المفلوجه الي خامده وراي..!
وراتس مسميه بـ الله اليوم وهاجدهـ..فيتس شي..!
آرتشفت بيالتها...\لآ...مافيني اليومـ شي...
مناير\ماحكيتي شي...؟
الظبي برفعة حاجب بسيطه وهي تلتفت لـ مناير\وش تبين أسوي...؟
مناير\تكلمي يأمي تكلمي..الكبت ماهو بزين...
يجيب الهموم..وكبر السن..والشيب
بردي ها القلب لو بس تدعين عليها ها البلوى..
الظبي\ عليها بتال با العافيه...!
أرتفعت حواجب مناير بصدمه...\وشوووو..!لآوالله الا في البيت واهله بلا...لآوالله الي شي ماعاد ينسكت عليه..!
شي كايد ها الي اشوفه...شي ماينقال ولايصدق..شي لآوالله مايرضاه العاقل ولايصدقه المجنون...!
ياناس انتم وش فيكم..؟
ها السحر الي بلعتوهـ..ليه مابلعته وارتحت معكمـ ورضيت..
الظبي آسكتت ثرثرة مناير \تراك أزعاج...تجلسين تشربين معي الشاي ولآ اطلعي لبناتك بلاش أزعاج..
آنفاس مناير المبعثره من الظبي\ظبي..لآ..منتي بصاحيه..الحين هذا الي قدرك ربتس عليه..تطرديني ..ولا بنت مناف..قاضبتاً الكايل والمكيل..وانتي جالسة لي هنا..ضابطه لي كيف الشيوخ بها الزعفران...وجالسه تقولون تناظر ملكوت الله ..كأنه واحد ينتظر له شي..
الظبي تمسك رأسها بطرأف اناملها الموردهـ..\يارب..مأعترض على مصابيك..لكن رحمتك أرجو...
من ثم أردفت بعد ما رفعت راسها لجهت مناير\الحين وش تبين تقولين..خلصيني قولي كل شي وأطلعي فوق...بتال وتزوج...وش تبينا نسوي..؟
آروح اشق الثوب بـ الشارع وأقول ياناس مجنون ولآيلحقه ملامه..!
ولا تبيني أزود الغبن الي فيني بتحلطم والصراخ...
مناير بمقاطعه\لآحطي لك موقف ..انا اليومـ طلبت الطلاق منه..وقال لي فكري ها اليومين...
حطي لك موقف انتي بعد..وقفي في وجه...كلنا مع بعض بوجه..يخليه يترك خباله...
شوفيني يوم قلت له وشاف مني
قوة الموقف وثباتي فيه..غزاه الندم.
الظبي بنظرة أستخفاف\ماشاء الله وش ها العقل الي عندك..تصدقين تنحسدين عليه...
آجل تهددين ولد مقرن..!
لآوالله مريضه..!
تبينه وش يسوي بالله سمعيني..!
أقولك أنا..
مثلاً يتراجع ويطلقها ..؟
ويجيك راكع عند أطراف رجولك ويقولك..
حقك علي يابنت عمي...؟
والله مافيني الا البطره يوم رحت أخذها..؟
والحين عرفت قدرك وقدر بناتك..
لآتتركيني تكفين...؟
مناير مستغربه\تتطنزين وانتي الي جناحك مبتور..؟
الظبي أنزلة الشاي\صح..خسرت لي جناح..بس باقي لي جناح..ومصير الي أنقص يطلع له ريش من جديد..ويرجع لي...
مناير بستفهام\وش تقصدين..؟
الظبي\وش تبين با المقصد والزبدهـ انتي..؟
التهي بس بمشاكلك...!
قالتها وهي تلقي بقايا الزعفران على الصحن الصغير وتوقف...
بخطوات واثقه توجهت لـ مكتب مقرن وعيون مناير تتبعه...
بهمس\والله يا الظبي مايندرى وش ورى ها الهدوى الي نزل عليك..
.
.
.
طرقات خفيفه...ودخول هادئ..
بهمس\السلام عليكمـ...
رفع رأسه بهدوء..
أرتسمت أبتسامه صافيه على وجه مقرن..
.
.
.
خِنقنيّ كَفّ حِزنيّ , وَ إرتِفَع صَمتيّ .. أمَامّ الغيرّ !
........................ وَ سَالْ منْ العِيونّ : أسْرابّ جَرحّ .. وَ [ آه ] ما تِنقاسّ !
.
.
.
4م...
....
في ها الوقت
واقف عناد بقرف قدام البيت الي قدامه..
ومواسير المياه المفتوحه تجري بما يسد نفسه اكثر...
وش ها الحي...
قرف في قرف...
معقوله
الي وصفتها جدتي هنا...
يااااه والله مافكرت با العرس وهمه...
تجيني ياجده تدخليني بداومته با الغصب..
رفع ثوبه ومشى بقرف بين مياهـ الخارجه من الاسوار المغسوله و الشارع يطفح بها...
وقف عند الباب ...
دخل له فاين من جيبه بيدق الجرس...
لما انتبه لشخص وراه
-السلام عليكم...
التفت عناد له وبستغراب\وعليك السلام...!
الشخص بعصبيه\انت مناف ولد فهد...؟وينه ابوك...؟اختك هذي ماصارت تدفع لي الاقصاد..؟تحسبون الدنيا سايبه..؟ترى ماضاع حق وراه مطالب..انا بروح
اليوم..اشتكيكم...
معي اوراقي..وكل شي قانوني..
ماصبر عليكم مثلي...
اجل اختك دكتوره وماهان عليها تخلص ها الدين الي على ابوها...!
عناد بتكشيره قاطعه بنفاعل\حصل خير يارجال...ترى الدعوه كم الف...وانا مو مناف ولا ولد فهد ....
الشخص\اكيد انك ديان بعد..!لاتكون بس مناف وتلعب علي عشاني ماعرفك!!!
عناد بحده\اقولك ماني بمناف ماتفهم!!خايف منك يعني...؟
الديان بصوت عالي\أجل وش انت دامك منت بمناف ولأانت ديان...آجل ياسر ولد عبد العزيز..!!
عناد وصلت أعصابه لصفر..تماماً..
.
.
.
وذاك الملتهم له سيدي لايتوقف..
يكاد يجن ويخترق السكون المحاط به..
متقرف من المكان...
وتفكيرهـ كان محصوراً بـ سبب أتصال والد زوجته..!
أهااا...
آلان فهمـة..؟
تذاكي ام أستغباء...
يريدون الان مني تصرف شهمـ..!
آقع في شبكة ذاك الدائن...
وبـ نخوه وشهامه وفوران رجوله..
أسدد البقيه المتبقيه من الدين...
آذاً يريدون الخزنه المتنقله..
الجدهـ هيا وتوابعها...
ولآمانع من رجلاً طائش يبدد المال يمنة ويسرهـ..
تأخذه الحميه...
فأينقذهمـ من براثن ذاك الدائن..؟
.
.
عناد بتهكم\آنا رجل بنتهمـ..!
الديان بحراج\اعذرني ياخوي لكن واصل حدي...
عناد بتقطيبة حاجب\كم تطلبهم..؟
الشخص بضحكه\ليه..؟بتسدد عنهم...؟
آبتسم\ليه ..؟شايفني جمعية ضمان الاجتماعي..؟
الدائن بتهكمـ\لآ...
آنتقلت نظرت الدائن بتفحص..لمظهر عناد..وتفحصه بنظراتها وانتقل بنظره لسيارة عناد\آبيض اللبس مثقل المخابي..؟ورى ماتفزع لعمك وتشيل عنه حموله..دام بنته مافيها خير...؟
بتهكم\ولآتزر وازرة وزر اخرى...مالي عندهم..الا ها البنت..وشلي بحمول أهلها..؟
الدائن بيئس\آجل علم عمك..آن ماجاب لي حقي مثل الخلق والمسلمين..بـأشتكيه في محكمة الرياض..
يسحبونه لما تسددون الي عليكم،..
والله يبونا نصبر وبناتهم دكاترهـ...
وين تروح رواتبهم وين تولي...!
قالها الدائن وهو يتوجه لسيارته...ويغادر...
صد بنظره عناد وتمتم بستغراب وكره\بعد دكتوره وماحاولت تساعد ابوها....خوش بنات..!
انتبه للباب انه مردود....
دخل بهدوء وهو يتنحنح\ياولد...
ماستغرق وقت وهو يمشي بخطواته الثابته با السور الصغير ...\ياولد...
كرر ها الاستئذان كم مره...
بس اعتقد ان فهد راح يكون با المجلس...
وبما انه مريض..
فاصوته مايظهر...
كما المرتين السابقه...
التي جاء فيها هنا...
عناد وهو يفتح باب المجلس المردود وبهدوء صوته الدائم\ياولد...
.
.
وقف بصدمه عند الباب ..
وماقدر يتراجع ولو خطوه وحده...
.
.
تعلقت عيونه با الكائن الجميل النائم بهدوء وطمئنيه أمامه,,,,
ماقدر يرفع عيونه
عن معالمها الهادئه الخجوله..
بجمال رباني اكتساها ...
علقت عيونه با الرموش الكثيفه النائمه باأميريه ...
الى الانف الصغير والشفتين الجمرتين..
الغريبتين...
تئكد انها هي..!
با البالطو المهمل على طرف الكنبه....
ارتسمت ابتسامه صغيره على شفايفه..
وتراجع بخطوات قليله للخلف وبصوت عالي \ياولد..!!
انتبهت ملوك من غفوتها..
وقفزة بخوف...
وهي تسمع صوته المرعب يتردد في أذانها...
أخذة عباتها وطرحتها وخرجت بسرعه من المجلس
انتبهت لوالدها وهو خارج من الحمام وباابتسامه\يابوك شوي شوي لاتطيحين.....؟
ملوك باارتباك\يبه في رجال عند الباب...؟
سارعت ملوك الخطى قبل ينتبه لوالدها لتفاصيل الرعب المرتسمه على وجها الجميل...
.
.
في المجلس...
مشى بخطوات ثابته وواثقه ..
مرر عيونه بهدوء...على الاثاث البسيط بنسبه له..
لمح البالطو تبعها...
ما خذتها من السرعه الي قامت منها...!
آبتسم بهدوء..وهو يجلس بمنتصف المجلس..
ويشتم بعبق رائحة عطرها الهادئ الى حد السكر..
آنتبه لنفسه حاول يستبعد فكرة التملك من رأسه...
لكن تعود لتسيطر من جديد..!
لم يتوقع ملامحها التي سرقها على عجاله..
بهذا الرقه والانوثه المثقله..
با الهدوء الملائكي الجميل الخجول...
كانت عيونه كما الكنترول تتفحص المجلس ...
اي شخص ينظر له..
يعتقد انه يتفحص المكان بتفاصيله الصغيره..
لكن الحقيقه هذا كانت طريقة عناد با التفكير..
لآيعرف بضبط لماذا اذا فكر اعتقد الذي أمامه انه فعلا مستغرق بـ درس المكان الذي أمامه بصغر تفاصيله بينما هو في عالم اخر مستغرق با التفكير...قد تكون
طبيعة عمله الدائم المتطلب منه اليقضه الدائمه ..
.
.
ابتسم وهو يغرق بتفكير فيها...
صحيح انا محتاج لزوجه...
طبيعي...
لماذا لا يتقبلها..!
وهي ...جدا مقبوله..!
لكن ..
حركة الدائن..؟
أي خبثاً ينطوي من تلك المصادفه..
.
.
.

انتبه بغفوة سرحانه الصوت الضعيف الغارق في ضعف السنين متوجه له بعكازته \يامرحبا ياولدي يامرحبا..
ابتسم عناد وهو يوقف بسرعه ويسلم على ابو مناف\ياهلا فيك يابو مناف ...
ثبت الكرسي قريب من ابو مناف عشان يجلس عليه وهو كرسي خاص فيه ..
اما الجلسه فكانت ارضيه
ابو مناف بهدوء\الله لا يهينك.....
سحب عناد باابتسامه الترامس القهوه الي قدامه وصب لبو مناف فنجال\سم
ابو مناف بحراج وهو يمد ايده\مفروض والله انا الي اصبها...
عناد بثقل\وانا ماني بضيف..انا من اهل البيت يابو مناف....
ابتسم ابو مناف بفرحه\ايه والله ياولدي من اهله....
عناد بهدوء\يابو مناف انت اتصلت علي وقلت ابيك بموضوع ضروري..آمر..؟
ابو مناف برتباك\والله يابوك مايمر عليك عدو..لكن ..أنا أتصلت عليك عشان أبيك تشوف اهلك..وتاخذ رقمهم..وتشوف وش في خاطرها..وهي بعد تشوف وش في خاطرك..و..
قاطعه عناد بأدب\والله ياعمي...أمي هيا ما خطبتها الا هي عارفه انها الي في خاطري...وقبل هذا وذاك
الزين عندي ماهو أساس...
تربية البنت وأخلاقها وحشمتها هي الاساس...
شدد على الكلمه الاخيرهـ... وكأنه يتطرق لمواضيع أخرى من خلف الستار..
آبتسم ابو مناف...على كلمات عناد الواثقه ونبرة الرجوله المستقاه من حروفه..
أردف بمكر\والمكالمات والاخذ والرد..ماهي عندنا يا الراسي...
آبو مناف بحنان\والله انها بعد ماتدري عن شي..فيها خجل وحياء..لكن قلت...
قاطعه عناد بأبتسامه\بسيطه...اذا خذيتها بتفهمني ..
.
.
.
خجل..!
اي خجل...ومهنته تطلب منها مزاحمة الرجال...!
ترمي ذاك المسمى بـ الخجل خلف ظهرها...
آو..
تدفنه في باطن الارض..قبل ان تذهب الى وظيفتها...؟
يبدو..ان الله ابتلاني...
بـ عائله ..
كاذبه..
مرواغه...
.
.
.
خِنقنيّ كَفّ حِزنيّ , وَ إرتِفَع صَمتيّ .. أمَامّ الغيرّ !
........................ وَ سَالْ منْ العِيونّ : أسْرابّ جَرحّ .. وَ [ آه ] ما تِنقاسّ !
.
.
.
خارج المملكه...
مستشفى متخصص لمعالجة الادمان..
نظرات ياسر لمناف القابع على السرير الابيض...
مناف بتعب\كيفك انت وملوك..؟
آبتسم\بخير...؟
مناف \آشوفك ناحف...؟
بتهكم\وأشوفك متحسن عن المره الي فاتت..؟
بضعف\تكفى ياسر برجع معك...والله العظيم مارجع لسم الي كنت اكله..خلاص تبت..تبت ..تبت..
تكفى ياخوي...والله تلاقيني من يدك اليمن ليدك اليسار..العلاج هنا صعب وماعاد فيني حيل..
مسح شعره وبأبتسامه\لآمناف..علاجك يبي له وقت...لازم يكون عندك رغبه..وانت الحين متقدم في العلاج..
مناف\ايه حكي...اذا انا متحسن طلعني..وانت تكمل لي العلاج...كأني سجين الايدين والرجلين مربطه بـ السرير...حالي مايسر لآعدو ولآصديق....
ياسر \مناف..خلك رجال..ومثل مادخلت في ها السم آطلع منه....وانا آراقب حالتك مع الاطباء...وبذن الله تتحسن قريب وتطلع معي..
.
.
.
خِنقنيّ كَفّ حِزنيّ , وَ إرتِفَع صَمتيّ .. أمَامّ الغيرّ !
........................ وَ سَالْ منْ العِيونّ : أسْرابّ جَرحّ .. وَ [ آه ] ما تِنقاسّ !
.
.
.
فلة الراسي...

آبتسامات تنتقل من الوجوهـ..المبتسمه...
آم جسار بأبتسامه\آخبارك واخبار آمك وصايف...
رواف\آنا بخير وهم كلهم بخير ويسلمون عليك خالتي...كيف ياريان وكيف شغلك..؟
ريان ينزل العصير\والله بخير...كيفهمـ الاهل...
رواف\الكل بخير..
ساد الصمت بعدها للحظات...,,
رواف \هآآآ خالتي شخبار الموضوع الي برد..؟
ام جسار\لآ...ياقلبي..مابرد شي..بس نتظركم...تقدمون رسمي...وبيني وبينك يارواف...عناد خاطب..
وبنشغل معه ومع زواجه...متى مانخلصه ويلتهي بمرته...حياكمـ..
رواف بعصبيه\خالتي الله يسلمك..الكل موافق...وش له طول السالفه...آنتظر عناد يتزوج .؟ماهو بعذر..قولو يارواف مالك نصيب وانتهينا...
ريان بمقاطعه\ انت من جدك...رواف وين نلقى لشهد آحسن منك..ولد خالتها وآقرب الناس لها...وانتمـ...مهتوين بعض وتبون بعض..من يوم عرفتك وانت تبيها ومن يوم عرفتها وهي تبيك...ومسوين تستحون وسوالف افلام الابيض والاسود....
غرق رواف بضحك..وأبتسامات ام جسار تغرق المكان..
ريان\آحسب حسابك بس على العشى معنا..وبنطقها سوالف وبلاستيشن..
رواف بقلق\وين ابو رعد..
ام جسار\لآ.........لآيهمكم..آطلعو لجناح ريان..وكل شي بيطلع لكم...وهو آساساً...مايجي الا على الفجر دوم،...
ريان بخبث\ واذا..خير ياطير...
نظرات ام جسار المطالبه لـ ريان بـ الصمت لم تفلح..مع ضحكات رواف المؤيدهـ...لريان..
.
.
مواقف سيارات الراسي.....
آغلق باب سيارته..ليفاجئ بجسار يحمل درر بين ذراعيه..وملفوفة بشرشف آبيض مبلل..
عناد يسارع الخطى\عسى ماشر وشفيها ..؟
جسار بخوف\عناد..شغل سيارتك..حرارتها مرتفعه..و..حممناها ومانخفضت..
عناد يتراجع بخطوات سريعه لسيارهـ..
ليركب جسار بمقعد المجوار...
وتتحرك السيارهـ..بسرعه جنونيه ..خارج المكان...
.
.
.
بعد عدة دقائق
ثاني آشارهـ مروريه يتجاوزها عناد..
.
.
جسار بحدهـ\عنااااد..الدعوهـ كلها حراره مرتفعه أن شاء الله ماهي بخطيره ..هد السرعه ولآتقطع ها الاشارات..ولآتودينا كلنا جنايز...
التفت عناد لجسار...
آنزل نظراته الى الدميه الصغيره الجميله بحضن جسار...
آبعد بهدوء طرف الشرشف الصغير عن وجها..لينصدم بتورد وجنتيها..
بحدهـ\شوف خدودها صاير حمراء..آكيد درجة حرارتها مرتفعه حيل...
جسار ببحه\شف ها البوابه حقت الطوارئ آدخل معها...
.
.
.
بمواقف الطوارئ...
خطوات عناد السريعه ليفتح باب جسار..
ويستلقف درر من جسار..
جسار بخوف\آتركها عناد الله يرضى عليك...آتركها بشيلها...
عناد ودرر بين آيديه...كشف الشرشف عن وجها..وبحه يطبع على خدودها الحاره قبله\الحين عمومي بيشوفك بابا سلطام،..وترتاحين..آصبري شوي حبيبتي..
سارع الخطى لداخل المستشفى..
وجسار يطفى السيارهـ..ويركنها ...
آستقبل سطام عناد بمر المستشفى ونقلها لغرفة الكشف...
.
.
.
خِنقنيّ كَفّ حِزنيّ , وَ إرتِفَع صَمتيّ .. أمَامّ الغيرّ !
........................ وَ سَالْ منْ العِيونّ : أسْرابّ جَرحّ .. وَ [ آه ] ما تِنقاسّ !
.
.
.
بيت آبو مناف
ملوك ..تحمل الفواكه وبخطوات هادئه تتوسط السور الصغير...
بأبتسامه\يبه جبت الفواكه....
آنزلت الصحن..
ابو مناف مستلقي بهدوء..ومسحه ملائكيه تعتلي وجه..
ملوك\يبه يالله قوم الله يرفع درجاتك عندهـ..قوم...هذا انا شاحنه جوالي...وبنستلم فلك ..
غرقت بضحكها....
آردفت ملوك\آبو منااااف...وش ها النوم،...توني داخله بشاي..ماأمداك تنام ..؟يالله هذا انا مقطعها لك التفاح مثل ماتحب...
.
.
.
لآجواب...
.
.
.
ملوك والخوف يتملكها فجئه..
من صمت الانفاس..
الذي يترائ لها او يوسوس لها الشيطان كما تعتقد...
آقترب برجفة أغتالة وعانقة أصابعها لتلهم خفقات قلبها...
وضعت يدها على كتفه..\يبه..تشكي من شي..؟
.
.
.
لآجواب..
.
.
.
حركت جسمه النحيف..
وآرتسم الخوف على وجها...
أقتربت منه أكثر والانفاس تنتحر بقرب منها\يٌبه يٌبه ...يٌبه....
حركاتها..المرتبكه...لتجعله يستيقض...لم تفلح..
فتتحول حركات...لحركه..دائمه..كانت روتينه بنسبه لها...
لكن اليومـ...
أختفت تفاصيلها من ذاكرتها...
واصبحت تتذكرها بصعوبه..
وهي تبحث عن آماكن النبض..بجسمـ والداها...
لتسقط الصاعقه على رأسها...
لآ
نبض...
.
.
.
نقف هنا..
.
.
.
دمتم بحب ضمني بين الاهداب...
.
.
.
همسه محبه..سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم












عرض البوم صور فـــرح   رد مع اقتباس
قديم 27-09-2012, 12:22 AM   المشاركة رقم: 49
المعلومات
الكاتب:
فـــرح
اللقب:
مُشرفة عآمـة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية فـــرح

البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 9959
الدولة: مبتورة كل السكك !
المشاركات: 14,569
بمعدل : 9.81 يوميا
معدل التقييم: 133
نقاط التقييم: 58014
فـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond repute

اوسمتي


المزاج
V


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
فـــرح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فـــرح المنتدى : الروايات الطويله
افتراضي رد: رواية بعض العيون حقدها في نظرها / كآملة

.
.
.
نظرة حقد 21..
.
.
.
مدخل..

يٌبه..
حتى المطر
شحّ بـ وجوده بليّـاك
حتى الشتى
بآرد بـ نظرة جحودك
دنيآ
من بعدك ظلآم أترجّـاك
ترجع
ترى دنياي آحلى بـ وجودك



..يٌبه..!
عـزي لقـلـب ٍ صــار هـمـه مخـاويه..
متعلـق ن .. لاهـوب شايـب ؟ ولا شاب..؟
لاقــادر ن يـفـرح بـشــي ٍ يسـلـيـه
ولا قـادر ن يلبـس علـى حـزنـه ثـيـاب..!


يٌبه..
عيبوني واتركوني في عماي..!
واتركو لي واحد يرضى عيوبي..
اتركو لي واحدا يمسح شقاي..!
كلما حط الزمن دوبه ودوبي..
ذاك والله لآذكرت انه وراي..!
آشعر الكون كله بوسط ثوبي..
يٌبه..
يٌبه شلونكـ ..؟!
ملل هآالكـون من دونكـ ..!!
وتـمضـي رحلة الدنيــآ .. بليــآ طلة عيونكـ
بليــآ طلة عيونكـ
بليــآ طلة عيونكـ


.
.
.
.
.
لآتلهيكمـ الروايه عن دخول وقت الصلاه..
.
.
أقتربت منه أكثر والانفاس تنتحر بقرب منها\يٌبه يٌبه ...يٌبه....
حركاتها..المرتبكه...
لتجعله يستيقض...لم تفلح..
فتتحول حركات...
لحركه..دائمه..
كانت روتينه بنسبه لها...
لكن اليومـ...
أختفت تفاصيلها من ذاكرتها...
واصبحت تتذكرها بصعوبه..
وهي تبحث عن آماكن النبض..بجسمـ والداها...
لتسقط الصاعقه على رأسها...
لآ
نبض...
.
.
.
آمسكت مكان النبض..مرة آخرى...
لعل حرارة آناملها ..
تعيد له..
شي من النبض...
آوتكذب ذاكـ الوساوس
لكن لآوجود للحياهـ...!
آقتربت آيديها بطريقه بدائيه من آنفه ..
وكئنها تجهل في تلك اللحظه..؟
آبسط قواعد الطب ...!
وآبسط طرق الأنعاش وجس النبض...
.
.
.
للحظات مرة وهي فاتحه عينيها على آتساعها...
ويدها موضوعة على يدهـ..
ببرود جليدي\يٌبه..
بسم الله عليك قوم...!
.
.
.
آستمرة لدقائق..
وعينيها متوقفه على وجه السمح..
وتراقب بـ صدمه
تنفسه المتوقف...
قلبته من جديد..
لآحياة...
تأكدة من أن تنفسه متوقف..
سآرعت بوضع كلتا يديها على صدرهـ..
من ثم الضغط..
مره..
آثنتين..
ثلاث..
راقبت التنفس...
متوقف...
ضغطت مره آخرى وهي تصرخ بـ الحياه آن تنبض بعروقه...\الا ..انت ..آلا..انت...منت بمسموح تتركني...منت بمسموح....الكل يروح..الا انت..منت بمسموح؟
ضغطت بكلتا يديها...
لآنبض..
ياملوك..
لآنبض...!
.
.
.
حركت هاتفها بتوتر..
وصوت شهقاتها تتعالى وهي تتصل بـ آلآسعاف ..

.
.
بعد ساعه ...
.
.
بمستشفى الراسي...
.
.
سطامـ بأبتسامه\حراره بسيطه انا شفتها الصباح...
مفروض ماجبتوها بعد ماحممتوها تنخفض الحرارهـ بس انتم أستعجلتو عليها.. عطوها سوائل..
انا قايل ها الكلام لسيوف...الا..وين سيوف..؟
آبتسم جسار\سيوف طلعت تسلم على آختها توها جايه من برا.. ولما طلعت هي كانت منخفضه عنها الحرارهـ...
عناد بعصبيه\والحين ها الحرمه الي انت متزوجها ماتعرف تجلس يوم وتقابل بناتها ..؟ يوم مشغل.. ويوم سوق..ويوم مشتغله لي سياري على ها الاقراب...؟
والحين تقول لي راحت لختها...!
الحين ليه ماجلست لما تطمن على بنتها وبعدها تروح لسابع آرض...
يعني وين بتروح ها الاخت..؟
بتذوب مثل فص الملح..؟
في مكانها وين بتروح...!
آردف\ماتكلم ..وراك تارك مرتك ومخليها على كيفها ماتتركها تجلس تقابل ها البنت التعبانه...؟
ابو جسار رد بعصبيه\عناد..صرت آنت الكبير وجسار الصغير...؟
عناد بعصبيه\والي يقول الصدق ينوخذ بمجداف الكبير والصغير..مرته هذي متى يلتفت لها ويعدلها...؟
رد جسار بعصبيه\ليه وش شايفه عليها..؟
آرتبك عناد...وصد بنظرهـ للجه الاخرى..
جسار يقترب منه\رد..تكلمـ..آعدلها في آيش..علمني..؟
.
.
.
كآدت دقات قلبي آن تتوقف من نظراته المتسائله..
يحمل تسائل غريب..؟
مزق قلبي ..
كيف لتلك الافعى ان تتجاهلك يـآ جسار..؟
يآهامة تناطح الشموخ..
ويآ ..رجلاً..
دفعة الرجوله حر خصالها فيه..
آين آعذارها ؟
لآعذر لديها..
فـ آنت خٌلق..وآخلآق..؟
جسار الكلمات الصادقه
آي كلآمـ تريد ان آخبركـ..
تلك الافعى..
خآئنه...!
خائنه..!
خائنه..!
لبياض رجولتك..
.
.
عناد بصوت منخفض\تهتم في بناتك..هذا الي آبيك تضبط ممشاها فيه..!
جسار بعصبيه \آذا على البنات..فـ القصور يلحقني ويلحقها في التربيه والعنايه..الومها على شي كاتبه الله..!
طلعت وآرتفعت حرارة درر بتعلم الغيب هي..؟
الواحد يحكم عقله قبل لآيتصيد الأخطاء على غيرهـ...!
.
.
عناد تحكم بأعصابه..
رغمـ آنفلاتها الواضح على تقاسيم ملآمحه..
توجه لدرر...
وطبع على جبينها قبله دافئه..
.
.
لمـ يخفى علي موت الكلمات على شفتي ذاك العنادي..!
مآباله يكرهـ زوجتي ويمقتها بشكلاً غريب..؟
حتى السلامـ...!
دائماً ومراراً..
لآ..أراهـ يٌلقيه عليها..
آو ..
قد..
تكون سيوف قللة آحترام عناد..في يوماً ما..!
آو
قد..
آفلتت كلمات..جرحته..؟
آو..
رفعة صوتها في فترة غيابي على صوته..؟
آقسمـ لو آعلمـ ذلك..
لآذيقنها ماتكرهـ..!
.
.
درر بتعب\عمومي..لآتخانق بابا..و..الله ..و..الله آنا زينه..
آبتسم لبرائتها \والله والله الزين كله كاسيك ياحب عمك آنتي..
آبتسم آبو جسار على قلب درر لمزاج عناد..
وآشار لجسار الفاقد هدوئه المعتاد..آن يهدئ..
آبوجسار بآبتسامه\بس نخلص هـ الساعه ونشوف حرارتك ..
قرص خدهـا المورد...
عناد وهو يحرك شعرها..\بطلع آجيب لها عصائر..وآرد..
.
.
.

مِتى كِانّ الفَرَحْ يضويّ دِجى لِيليّ ؟! وَ حَظّي زِيرّ !
........................تِعثّر مِن على صَهوة جَوادَهُ , .. وَ إنكِسَر بَه : سَاسّ !
.
.
يتبع.












عرض البوم صور فـــرح   رد مع اقتباس
قديم 27-09-2012, 12:24 AM   المشاركة رقم: 50
المعلومات
الكاتب:
فـــرح
اللقب:
مُشرفة عآمـة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية فـــرح

البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 9959
الدولة: مبتورة كل السكك !
المشاركات: 14,569
بمعدل : 9.81 يوميا
معدل التقييم: 133
نقاط التقييم: 58014
فـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond reputeفـــرح has a reputation beyond repute

اوسمتي


المزاج
V


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
فـــرح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فـــرح المنتدى : الروايات الطويله
افتراضي رد: رواية بعض العيون حقدها في نظرها / كآملة

.
.
يتبع.
السياف..
بيت البندري..
البندري\سيوف..هآ الشي مايجوز من ربك..آنتي لآتحطين شي شفتيه من صغرك عالق في ذاكرتك..سيوف..آنتي اختي وآحب الناس لقلبي وآقربهمـ..لآتودين نفسك تحت الرجلين..وش الشي الناقص في جسار..وسامه ومركز ورجال يحبك..لآتغضبين الله عليكـ..
سيوف ترتشف بقايا العصير وببرود\واذآ يحبني..؟آمي كانت تحب آبوي..! ومع كذا خآنها..!
البندري تحاول آن تسكت سيوف ولو لبضع دقائق..\ندى..بدر حبايبي آطلعو برى شوي..
بعد دقائق البندري بصوت شبه غاضب\الف مره قلت لك لآتفتحين ها الموضوع الملفق على ابوي الله يرحمه..لكن انتي ياسيوف الظاهر انك مريضه نفسيه ومرضك هذا براسك جالس يصور لك اشياء ماصارت ولآراح تصير..؟
سيوف بنظرهـ غريبه لبندري\آنا الي شفته..وماحد منكمـ شاف عثراته مثلي وتمثيله عند آمي..آنا الي كنت ..تحت الكنبه..أو بـ الحمام..او بـغرفة الالعاب ..لما كان يتودد لشغاله..آنا..!
آنا..!
آنا..!
يا البندري..
أنا الي يومـ كشف اني شفته..سكتني بكيس حلوى..او..طلعه للملاهي ..ووعد مني ماخبر آمي..آنا..الي سكتت كل ها السنين وماخبرت الا انتي وتبين مني كل مره آكذب عيوني..
عيوني ماتكذب ..
عيوني ماتكذب...والحقد فيها ..لو هو تحت التراب اليومـ...
البندري بـ صوت منخفض\بس خلآص..قومي روحي لرجلك..وآتركيني ..آبوي مايجوز عليه الا الرحمه..لآ..عيونك كذابه وماشافت شي..!
.
.
غضباً ما
يستوطن تلك الروح المريضه..
فـ يرسل..
لتلك القبور..
دعواتٍ مكبوته..
من نظرات كانت مسروقه..
فـ آصبحت نظرات حقداً مسمومه...
ذكريات صغيرهـ..
جداً
صغيرهـ..
في عالماً كان بريئ..
قتلته..
تلك الذكريات..
فـ..
تحول حاضرهـا..
لزندقة..آمرائه ..
لمـ يرضيها آميرها..
ولمـ ينهي حبه الطاهر..
آحقادهـــا..
/
/

لآعذر.!
يسكن تلك
الملامح..
يـا سيوف..!
لآعذر..!
ولمثلك يجب ان يرمى..
في قآع النسيان..
كي يخفي
جهله بما..
آنعمـ الله عليه..
/
/
.
.
.
مِتى كِانّ الفَرَحْ يضويّ دِجى لِيليّ ؟! وَ حَظّي زِيرّ !
........................تِعثّر مِن على صَهوة جَوادَهُ , .. وَ إنكِسَر بَه : سَاسّ !
.
.
.
قآبعه على الارض....
وهول الصدمه والخبر..
جعل كٌل خلاياها..
تعلن التوقف تماماً..
.
.
.
الدموع ليست دائماً راحه...
و..
التنفيس لو قليلاً عن الحزن...
الصراخ أيضاً...
لآيجعل النفس ترتاح كما نعتقد..
.
.
شي آخر..
جذب ملوك له...
واوقفها بجانبها...
واصبح مختال منذو اليوم بمرافقتها...
(اليتم من كلا الأبوين..!)
هو اليومـ الرفيق ..
و..
المسامر لها..!
هو اليومـ العاشق..
والمتيمـ..بها..
.
.
آهلآ بك آيها اليتمـ..
لتنزوي بين آضلعي ..
وتعلن اليومـ
ترحيبك بـ دموعي..
وآنضمامي الى شعبك..!
آهـ..
يآمواطنين مملكة اليتمـ..
آنا اليومـ
صدرة لي من حاكمكمـ
آقامة شرعيهـ..
بآرضكمـ..
فـ رفقاً بـي..!
.
.
.
.
تأكدة تماماً..بموته...
منذو جس النبض..
لكنها كذبت كل العلامات..
واقسمت بجهلها..

.
.
.
آمتلئة روحها بـ الحزن..
وعينيها آغرقت في بحراً من الماء المالح..
ينسكب ...
فيجرح الروح لسبب أنسكابه..
ويدمي القلب بفراق والداها...
عندما..آعلنو..زملائها..
عن وفاته...
وهاهم الان فوق رأسها..
مابين مواسي..
و..
معزي...
و
متأخي
.
.
.

لمـ تنتبه الا على تحريك كتفيها بعنف...
من ثم صفعه قويه تلقتها...
من فلك..!
فلك بصراخ\وش صار على آخوي تكلمي...؟
ملوك بدموع وهي تنتحب\ماااات عمتي مااااااااات...
.
.
.
صرخت فلك بصدمه..
وفجيعه..
للخبر الملقى على صدرها...
أمتلئة عينيها بدمع..
وحالة من الهستيريا ..
دخلتها...
لتردد\فهد...لآ..مااااا مات ماااات لآلآلآ...
أحتضنتها على عجاله..
أيدي دافئه...
لتعانق روح حزنها...
بتال..يحتضن فلك المنهاره تماماً...
حركاتها العصبيه ..
ونحيبها...
آستقبلها صدرهـ الدافئ...
لتفرغ فيه تلك الدموع التي أنهمرت...
بتال بصوت هادئ\آطلبو له الرحمه...يوم وأنكتب له...أنا لله وانا اليه راجعون..
.
.
.
آنحنى نظرهـ لنحيب تلك المتشبثه به...
باتت..همساته الهادئه لتهدئتها...
تجعل دموعها آكثر حرقه على صدرهـ..
توجه بـ نظراته لتلك لمفترشه الممر..
وكوكبة من الأطباء تحيط بها..
مابين معزي ومابين مستفهم...
وآثنتين بجانبها..
يحتضنونها...
آشفق عليها...
شعوراً داخلي دائماً يعانقه بأبوه لتلك الملوكـ..!
لآيعلمـ لما..؟
لكن تلك الملوك..
تلُآمس مشاعراً شفافه يحملها لها..
منذو طفولتها..
ومراهقاتها في آعين ياسر..
وآكتمال آنوثتها في قلب آبن آخيه..
حقاً آشفق عليها..
ذاك العاجي..!
.
.
.
قادم من الكافتريا ..
آستغرب تجمهر عدد من الاطباء..
في المكان..وصوت بكاء ونحيب ..!
دقق النظر..ولم يفلح في معرفة التفاصيل..؟
قد يكون
حادث..!
فضول قاتل تملكه فجئه..
لمعرفة تجمهر كادر طبي ..
فضوله يقودهـ فقط لمحاسبتهمـ ..
وآبلاغ والداه عن تسيب الاطباء بمستشفاهـ..
وعن تجمهرهم..!
آنتبه لطبيب خارج من المجموعه ويسترجع..!
عناد بستفهام\عفواً..آخوي...وش السالفه..؟
آنتبه له الطبيب وبعفويه\زميله لنا والداها توهـ متوفي..الله يرحمه..
بتلقائيه\شسمها...؟
الطبيب بستغراب وهو يهم بخروج من المكان\الدكتوره ملوك ..
.
.
.
حالة صدمه تملكته..
وعدم تصديق آحتلت حواسه..
آخترق الجموع بـعدم تصديق..
فقط ليتأكد..
ويكذب الخبر..
وأنه مجرد تشابه آسماء..
لآأكثر...
فـ..آبو مناف..قبل ساعات كانا مع بعضهم البعض...يستحيل ..!
آنصدم
آكثر...
برؤيتها ..
جاثمه على الارض...
وآحدى زميلاتها تحمل قاروة ماء بجانبها..
وهي بكاد تتمالك نفسها...
عناد آبعد بحدهـ طبيبين آمامه..
ظهر آستيائهم واضح وجلي..
بكلمات الاستغراب الملقاه..
عناد ينزل لمستواها..
ويضع يديه على كتفيها ويرفعها لمستواه..
فآصبحت مستنده على رفعه لها..
خائرة القوى..
نوال بستغراب\آستاذ عناد لو سمحت شقاعد تسوي..؟
تجاهل عناد كلام نوال...
وعيونه مركزه فقط على صف الرموش المرتخيه بأنهزاميه..
عناد بـحدهـ\ملوك...آنتي واعيه,,آنتي بخير..؟
.
.
لآجواب..يريح قلبه الوجل..
شدها...بقسوهـ ..
آردفتها رفق..لغرفه جانبيه..
من ثم آجلسها على طرف السرير الابيض..
شهقاتها المرتفعه...
وصراخها المكتوم بصدرهـا..
ولأوعي الحاصل الان معها..
يدفعها للهذيان...
وتخبط الكلمات..
في بحر الحزن..
وضياع الحنان...
يداها تعانق آيدي نوال..
وتعتصرها بوجع ..
وغصات اليتم الحقيقي الان يظهر..
بهذيانها...
ونظرات عناد المتتبعه..
لمعانقة أصابعها بأصابع نوال..
بجدية عناد\ملوكـ...عرفتيني..؟
تجاهلته تماماً..بل..لم تشعر بتواجدهـ...
فـ الدموع تغرق عينيها ..
و..
يتمها اليوم يكفيها دهوراً..
لتصبح ضريرهـ..
لآ..
تنتبه حتى لتواجد عناد بمكان..
تمسك بيد نوال لتسكب بعض من الحزن فيها..
وتضعها على صدرهـ وبحرقه\بموت نوال بموت مآآآآقدر...رآح آبوي راح...
نوال بحزن \ملوك لآتسوين كذا بنفسك ..ملوك..آستغفري ربك..
آردفت ونظراتها على عناد..\آستاذ عناد لو سمحت...تواجدك هنا مستغرب..والافضل تتفضل برا الغرفه..الدكتوره ملوك مثل ماتشوف منقبه..وبشيل النقاب عنها عشان تتنفس آكثر..
قاطعها عناد بـعصبيه\وش تنتظرين ..؟شيليه..لآيغمى عليها من ها الشهقات الي أسمعها..؟
نوال بعصبيه\نعمــــــ..؟؟؟آخوي..تفضل أطلع برا..نسيت نفسك..!!
تقدم عناد بخطوات واسعه لجهت ملوك..ورفع نقابها بسرعه وبحدهـ\آنا زوجها...!!!
آنفتح الباب بـ نفس اللحظه...
آستدار عناد بسرعه لـيشكل حاجز مرتفع تماماً بين وجه ملوك..
والشخص
المستغرب بـ الباب..
بتال بستغراب ونظراته على طرف كتف ملوك خلف جسم عناد\عفواً..آخوي..آنت دكتور..؟
خطوات عناد الواسعه بتجاهـ بتال..
جعل بتال يتراجع خطوتين ليغلق الباب خلفه عناد..
بستفهام\بنتي داخل..وابي أتطمن عليها...؟
عناد وملآمحه تقمست الهدوء\تخفف دمك..!
بتال بتقطيب حواجب\عفواً..!
عناد \مأدري عنك تقول بنتي داخل...وانا آقولك تخفف دمك..؟
آستدار عناد بتجاهل لبتال..
لـيضع بتال يدهـ على كتف عناد وبعصبيه\آخوي..آقولك بنتي داخل..ونحنى بحالة
حزن ومو فاضين نخفف دمنا مثل ماحضرتك تقول...؟
آستدار عناد...\الي داخل زوجتي...وآبوها توه متوفي...وانت ياحضرت الاخ تنكت وتقول آنا أبوها..!
بتال بهدوء\وهي مثل بنتي..آنا زوج عمتها فلك..وانت عناد الراسي..!
.
.
آنحرج عناد وتراجع لخطوتين.. \آعذرني..آجهلك...و..عظم الله آجركم..
مد يدهـ بتال مصافح لـ عناد\حصل خير...جزاك الله خير...
آردف\كيفها الحين...؟
عناد بحراج\بصدمة الخبر...يعطونها مهدئ..
تراجع بتال بخطوات\آتركك تطمن عليها..والله لآيهينك طمني عليها...
دخل عناد الغرفه والاستغراب على وجه..من الشخص ..
لباقته...
و...
ملامح وجه..
وآناقته الشديدهـ..
تكشف عن مستوى معيشي حريري ينعم به..
كيف يكون زوجاً لعمتها..!
.
.
.
صمت لثواني معدودهـ...
وهو يراها متمددهـ على السرير...
وبكاء صامت يحيط بها...
نوال ببحه وهي قريبه منها\ملوك...عطيتك مهدئ..بتهدين الحين...خذي نفس ..خذي نفس..كذا مو زين لك..
ملوك وآحدى يديها على جبينها..
وحاله من النحيب تملكتها الى حد الجنون...
آنفها المحمر...
والدموع تبلل ذاك الجبين..
آربكته..!
عناد بخطوات واسعه\ليه المهدئ ماخذا مفعوله...آشوفها مو قاعدهـ تهدى حالتها سيئه...
شوفي لها مهدئ آقوى..؟
نوال \المهدئ مناسب بس يبي له وقت...وهي بتهدئ بذن الله..
محاولآت ملوك لجمع قواها..والجلوس..بائت بـ الفشل..
يد نوال تحتضن يدهـا\آرتاحي..انا معطيتك مهدئ..
ملوك ببكاء\بستغرغ..
قربت منها نوال الكيس..
وآفرغت فيه ملوك آستفراغها..
من ثم تكورت على نفسها وبكائها يزداد احتراق..\نوال..آبي عمتي نادي لي عمتي...يارب آرحمني آرحمني...
تراجعت نوال بحركات مرتبكه..
وسارعت الخطى بـ الباب.. آستوقفتها يد عناد\وين..؟
نوال برتباك\بنادي عمتها..؟
عناد ببرود\تجهلين يعني ها المواقف..عمتها تحصلينها طايحه بعد ومنهارهـ..الي مات ماهو ولد الجيران..ألي مات آخوها بعد..!
نوال ونظرات الاستغراب تملكتها منه\طيب بعد بطلع...
عناد آفسح المجال لها للخروج..
علقت عيني عناد على الباب عندما آعلن اغلاقه..
آنتبه على صوت الهذيان
والكلمات المتقاطعه الصادر منها..
آستدار لها...
وآقترب بخطواته لمكانها...
لآحظ آبعاد نوال لنقاب وطرحة ملوك آيضاً عنها...
وتساقط تلك الخصل السوداء..
ومعانقتها
لرقبتها وغرقان بعض خصلها..
بملامستها لخدهـا..
وذاك الشي
المتوهج الساقط على وجنتيها..
لأول مرهـ ..
يتأمل شخص يبكي..
وبداخله يطلب من الله..؟
ان لآيتوقف ذاك الشخص عن البكاء..!
لآيعرف..؟
لكن تلك الصورهـ..
غريبة جداً عليه...
تزداد تلك الملوك بكاء..
فتعلق تلك الدموع..
في تلك الرموش السوداء..
فتثقل ..
فتتساقط ..
حبات..
حبات..
كسخ المطر..
و..
وقعه الندي..
على ذاك الخد..
وسحر تلك الصورهـ يكتمل..
بشهقات ..
وزفرات..
آنثويه غريبه جداً..
تمتلكها ولآتتصنع..!
وتحكم..اليومـ..
آحكام لفتها لجميع حواسه..
بتردد\ملوكـ..عظمـ الله آجرك..
.
.
.
.












عرض البوم صور فـــرح   رد مع اقتباس
رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 15 ( الأعضاء 0 والزوار 15)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فهرس الروايات الكامله + التحميل :$ فـــرح الروايات الطويله 0 29-06-2012 04:11 AM
جوزيه ساراماغو - رواية العمى فـــرح الروايات الطويله 1 17-06-2012 02:58 AM


الساعة الآن: 01:29 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.4, Copyright ©2000 - 2014,
المنتدى غير مسؤول عن المشاركات المطروحة فيه وهي تمثل وجهة نظر كاتبها